الجمعة 14 نيسان , 2018

الخارجية الروسية: تحليل المركز السويسري يشير لتورط واشنطن ولندن في قضية سكريبا

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في تصريحات صحفية، إن تحليل العينة التي أخذها خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية من موقع تسميم سيرغي سكريبال يشير إلى استخدام المادة BZ في السم المدسوس.

وأضاف "هذه المعلومات أصبحت مؤكدة والتحليل أجري في المركز السويسري للتحليل الإشعاعي والإشعاع الكيميائي، في مدينة شبيتس السويسرية، وهذه المعلومات تحمل طابعا سريا للغاية".

وأشار وزير الخارجية الروسي إلى أن "هذه المادة تدخل في صناعة الأسلحة الكيميائية في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة ولم ينتجها الاتحاد السوفييتي ولا روسيا الاتحادية لاحقا".

ومادة BZ هي من المواد التي تشل النظام العصبي، وتسبب الغيبوبة المؤقتة للإنسان إذا استهلكها بقدر خفيف، والموت السريري في حال إضافتها للطعام بكمية كبيرة.

وكان قد تعرض سيرغي سكريبال وهو كولونيل سابق في الاستخبارات العسكرية الروسية ،وهو ايضا عميل سابق للاستخبارات البريطانية، اعتقلته موسكو في 2006 قبل أن تفرج عنه بعد أربع سنوات في إطار اتفاق مع لندن لتبادل الجواسيس، لعملية تسميم في جنوب إنكلترا. انتهى/ ع

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات