الأحد 09 نيسان , 2018

روحاني: ترامب سيندم إذا انسحب من الاتفاق النووي

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الاثنين، إن نظيره الأمريكي دونالد ترامب سيندم إذا انسحب من الاتفاق النووي مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية محذرا إياه من أن رد طهران سيكون أقوى مما يتخيل.

وستعود العقوبات الأمريكية على إيران بعد أن جرى تخفيفها بموجب الاتفاق النووي المبرم عام 2015 وذلك ما لم يقرر ترامب في 12 مايو أيار إعفاء إيران مجددا منها. ووضع ترامب مهلة للقوى الأوروبية حتى ”تصلح العيوب الصارخة“ في الاتفاق.

وقال روحاني في كلمة نقلها التلفزيون الرسمي "يحاول الرئيس الأمريكي الجديد، الذي يطلق المزاعم وتتسم تصريحاته ومواقفه بالتقلب، منذ 15 شهرا كسر الاتفاق النووي... لكن أساس الاتفاق النووي متين للغاية لدرجة أنه لم يتأثر بمثل هذه الهزات".

وأضاف "إيران لن تنتهك الاتفاق النووي لكن إذا انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق فستندم بالتأكيد. ردنا سيكون أقوى مما يتخيلون وسيرون ذلك في غضون أسبوع".

وكانت إيران قد حذرت من أنها ستسرع وتيرة برنامجها النووي إذا انهار الاتفاق بهدف الوصول إلى مستوى متقدم عما كانت عليه قبل الاتفاق.

وأدلى روحاني بالكلمة بمناسبة العيد الوطني للتكنولوجيا النووية وكشف عما وصفها بأحدث إنجازات نووية تحققها إيران ومن بينها بطارية نووية وأجهزة طرد مركزي لصناعة النفط.

وقال روحاني إن إيران تستعد لكل السيناريوهات المحتملة بما في ذلك إما بقاء الاتفاق النووي دون الولايات المتحدة أي مع الموقعين الأوروبيين والصين وروسيا أو لا اتفاق على الإطلاق.

وتسعى فرنسا وبريطانيا وألمانيا لإقناع شركائها الآخرين في الاتحاد الأوروبي بدعم فرض عقوبات جديدة على إيران كوسيلة لإقناع ترامب بالبقاء في الاتفاق النووي الذي حد من أنشطة إيران النووية مقابل تخفيف العقوبات عن كاهلها.

ولن تشمل هذه العقوبات الإجراءات التي تم تخفيفها بموجب الاتفاق النووي لكنها ستستهدف أفرادا إيرانيين يعتقد الاتحاد الأوروبي أنهم يقفون وراء برنامج الأسلحة الباليستية الإيراني ودعم إيران للرئيس السوري بشار الأسد.

وقال روحاني يوم الاثنين إن قدرات إيران الصاروخية دفاعية بحتة.

وأضاف "سننتج أي أسلحة لازمة للدفاع عن بلادنا في مثل هذه المنطقة المضطربة لكننا لن نستخدم أسلحتنا ضد جيراننا".

وهوى الريال الإيراني إلى مستوى منخفض جديد يوم الاثنين بسبب مخاوف مستمرة من عودة العقوبات الشديدة إذا نفذ ترامب وعيده.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الدولار قفز في يوم واحد من 54700 ريال إلى 58 ألف ريال في السوق المفتوحة بطهران. وكان سعر الدولار قد وصل في منتصف سبتمبر أيلول إلى 36 ألف ريال. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات