الأربعاء 05 نيسان , 2018

القضاء الاعلى يعلن ازدياد حالات الطلاق خلال عام 2017

اعلن مجلس القضاء الاعلى، اليوم الخميس، عن ارتفاع نسبة حالات الطلاق في عموم البلاد خلال 2017 مقارنة بالأعوام الماضية، مبينا ان قضايا الابتزاز الالكتروني احدى الصور التي شكلت نسبة من حالات الطلاق.

وقال المجلس في بيان تلقت وكالة النبأ للأخبار على نسخة منه ان "محاكم العراق كافة سجلت خلال العام الماضي (70097) حالة طلاق"، مبينا ان "بغداد بجانبي الكرخ والرصافة حلت في المرتبة الأولى مقارنة ببقية المحافظات من خلال تسجيل محاكم العاصمة (27481) حالة خلال العام بـ(15242) طلاقا في جانب الرصافة و(12239) حالة طلاق في الكرخ".

من جانبه اكد قاضي محكمة الأحوال الشخصية علي كمال خلال البيان ان "المحاكم تسجل تزايدا في حالات الطلاق، لاسيما خلال السنتين الماضيتين"، مشيرا الى أن "العامل الرئيسي هو انتشار وسائل التواصل الاجتماعي وتعدد وسائل الاتصال والتطبيقات الحديثة والاستخدام السلبي لها".

وتابع ان "قضايا الابتزاز الالكتروني احدى الصور التي شكلت نسبة من حالات الطلاق"، لافتا إلى أن "عدة عوامل أخرى تقف وراء أسباب تنامي هذه الظاهرة في العراق بينها زواج القاصرات الذي عاد إلى الواجهة من جديد وبشكل أكبر مما شهدته السنوات السابقة".

واضاف كمال أن "تدخل الأهل في شؤون الأزواج والظرف الاقتصادي وقلة فرص العمل وزيادة البطالة، وكذلك انخفاض مستوى الوعي الفكري والثقافي بين الزوجين، واختلاف المستوى العلمي والتحصيل الدراسي كلها من الأسباب الرئيسية في حالات الطلاق"، مشيرا الى ان "القضاء العراقي أعدّ دراسات وبحوثا للمساهمة والحد من انفصال الأزواج ولدى المحاكم أقسام البحث الاجتماعي التي تعمل على إصلاح ذات البين بين كل زوجين يقدمان على الطلاق وهناك دعاوى كثيرة يتم الصلح والعدول عن قرار الانفصال بعد تشخيص الخلل واقتراح حلول للمشكلة". 

يذكر ان اغلب المحافظات العراقية تعاني من ارتفاع مطرد بحالات الطلاق خلال السنوات الأخيرة نتيجة أسباب مختلفة بعضها اقتصادية والبعض الآخر نتيجة مشاكل عائلية، بحسب مسؤولين محليين.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات