عاجل
الثلاثاء 04 نيسان , 2018

قائد عسكري: لا اتفاق على انشار للبيشمركة في كركوك

نفى قائد القوة الثانية بجهاز مكافحة الإرهاب في كركوك، معن السعدي، وجود أي اتفاقات برعاية التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لإعادة انتشار قوات البشمركة في المناطق التي انسحبت منها.

بدوره، نفى الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية اللواء سعد معن توسط وزير الداخلية لإعادة انتشار البيشمركة في كركوك لدى رئيس الوزراء حيدر العبادي.

وفي وقت سابق، كشف رئيس أركان قوات البشمركة، جمال أمينكي، عن تسليم التحالف الدولي مقترحا بشأن إعادة الانتشار في المناطق المتنازع عليها مع بغداد.

وأوضح أن الملاحظات تشير إلى أن يعاد الانتشار المشترك في تلك المناطق كما كان عليه الوضع قبل عام 2014، مشيرا إلى أنه من المقرر أن تقوم كل من أربيل وبغداد ببحث هذا الأمر "وهو ما لم يحدث إلى الآن".

وتشكل المناطق المتنازع عليها بين الحكومة وإقليم كردستان العراق أهم محاور الخلاف بين الجانبين منذ 14 عاما وتبلغ مساحتها نحو 37 ألف كلم مربع.

وبين هذه المناطق شريط يبلغ طوله ألف كلم يمتد من الحدود مع سوريا حتى الحدود الإيرانية، ويقع هذا الشريط جنوب محافظات الإقليم الثلاث أربيل والسليمانية ودهوك التي تتمتع بحكم ذاتي.

وتشمل المناطق المتنازع عليها حيث يعيش قرابة 1.2 مليون كردي أراضي في محافظات نينوى وأربيل وصلاح الدين وديالى ومحافظة كركوك التي تعد أبرز المناطق المتنازع عليها بين بغداد وأربيل.

وكانت العمليات المشتركة قائمة بين البشمركة والجيش العراقي وقوات التحالف الدولي منذ عام 2011 حتى عام 2014، قبل ظهور تنظيم داعش.

وتمثلت مهام العمليات المشتركة في "حفظ الأمن في المناطق المتنازع عليها في محافظات ديالى وكركوك وصلاح الدين ونينوى". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات