الجمعة 31 آذار , 2018

الحشدالعشائري في ديالى بحالة الاستنفار القصوى

اكد عضو اللجنة الامنية في مجلس محافظة ديالى عبد الخالق العزاوي، اليوم السبت، ان الحشد العشائري في ناحية العظيم شمال المحافظة في حالة "استنفار قصوى" بسبب ما اسما نشاط تنظيم "داعش" في صلاح الدين.

وقال العزاوي في حديث صحفي، إن "نشاط تنظيم داعش ضمن مناطق الميتة والمطيبيجة على الحدود بين ديالى وصلاح الدين لكنها ضمن حدود الاخيرة اصبح ملحوظا وبشكل لافت في الاونة الاخيرة"، لافتا الى ان "الحشد العشائري في ناحية العظيم (60كم شمال ب‍عقوبة) الان في حالة استنفار قصوى تحسبا لاي طارئ".

واضاف العزاوي، ان "قرى العظيم ضمن منطقة الحاوي القريبة من الميتة والمطيبيجة في حالة انذار على مدار الساعة"، لافتا الى "ضرورة تغطية تلك الاجواء بالطيران الحربي لان حركة داعش لم تقتصر على الليل بل لديه نشاط واضح خلال النهار ويمكن رؤية تحركاته عن بعد".

وجدد عضو اللجنة الامنية في مجلس ديالى تاكيده على "ضرورة شن عملية عسكرية لانهاء وجود داعش على حدود ديالى مع صلاح الدين لتامين القرى والمناطق المحررة لافتا الى ان تكرار مسلسل الهجمات عليها مؤشر سلبي". 

وكانت قرية البو مرعي في ناحية العظيم تعرضت مساء اول امس الى هجوم من قبل "داعش" الا ان الاهالي تمكنوا من التصدي له.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات