الأثنين 27 آذار , 2018

أمنية ديالى تكشف تفاصيل جديدة عن خلية جديدة تابعه لداعش شرق بعقوبة

كشفت اللجنة الامنية في مجلس محافظة ديالى، اليوم الثلاثاء، تفاصيل جديدة عن خلية تابعة لـ"داعش" تم قتلها مساء امس شمال شرقي ب‍عقوبة من قبل الحشد الشعبي، فيما أكدت أن افرادها متورطون بأكثر من 10 أعمال عنف.

وقال رئيس اللجنة الامنية صادق الحسيني في حديث صحفي، إن "الكمين النوعي الذي أطاح باحدى أخطر خلايا داعش في حوض حمرين ضمن منطقة الحفاير، (64 كم شمال شرقي بعقوبة)، مساء يوم امس، من قبل ابطال الحشد الشعبي جرى منذ ايام عدة من المتابعة والرصد"، لافتا الى أن "الكمين تم وضعه في منطقة معقدة من ناحية التضاريس وكان على مدار الساعة". 

واضاف الحسيني، أن "الكمين، والذي تم من خلاله قتل 7 من مسلحي داعش، يبين بأن اثنين منهما قياديان ضمن مايعرف بخلايا حوض حمرين، وكلاهما عراقي وفق المعلومات الاولية"، مؤكدا أن "الخلية التي تم قتلها متورطة بأكثر من 10 أعمال عنف في الاشهر الماضية اغلب افرادها كانوا في الحويجة قبل تحريرها".

وبين الحسيني، أن "رصد ومتابعة خلايا داعش في حمرين وبقية مناطق ديالى مستمرة ولدينا تفاؤل بتحقيق المزيد من الانجازات الامنية خلال الفترة القادمة".

وكان رئيس اللجنة الامنية في مجلس ديالى اعلن، مساء يوم امس، عن مقتل 7 من مسلحي "داعش" بكمين نوعي للحشد الشعبي في منطقة الحفاير شمال شرقي المحافظة.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات