عاجل
الأحد 26 آذار , 2018

بينهم ابرز مرشحي العبادي في الموصل.. المساءلة والعدالة تستدعي 620 مرشحا للانتخابات النيابية المقبلة

أعلنت هيئة المساءلة والعدالة، اليوم الاثنين، عن استدعاء 620 مرشحا للانتخابات النيابية المقبلة للتأكد من بعض القيود والمعلومات في ملفاتهم الشخصية، مشيرة إلى ان من بين الذين تم استدعاءهم رئيس قائمة النصر في محافظة نينوى وزير الدفاع السابق خالد العبيدي.

وقال عضو الهيئة فارس بكوع، إن  "الهيئة قامت باستدعاء 620 مرشحا للتأكد من بعض القيود والمعلومات في ملفاتهم الشخصية ومن بينهم وزير الدفاع السابق خالد العبيدي "، مبينا أن  "الاستدعاء لا يعني بالضرورة اجتثاث المرشح المستدعى وحرمانه من المشاركة كما حدث في مرات سابقة، إنما هي إجراءات تتخذها الهيئة مع المرشحين".

وحول أهم القضايا التي دعت إلى استدعاء هذا العدد من المرشحين، ذكر بكوع أنها  "متنوعة وتتعلق أحيانا بموضوع تشابه في الأسماء بين مرشح وعضو سابق في حزب البعث، أو مع اسم منتمٍ لأحد الأجهزة القمعية السابقة التي يحظر القانون مشاركتهم في الانتخابات".

وأكد بكوع  "ورود اسم وزير الدفاع السابق خالد العبيدي بقائمة الاستدعاء ويتوجب عليه الحضور والإجابة على بعض المعلومات التي أظهرتها عمليات التحديث اللاحقة لملفات المسؤولين والمرشحين"، نافيا بكوع الاتهامات التي تتعرض لها هيئة المساءلة والعدالة، المتعلقة برفع أسماء بعض الأعضاء السابقين بحزب البعث المنحل في مقابل مبالغ مالية تدفع لبعض الموظفين.

وحول حصول بعض المرشحين على استثناءات من هيئة المساءلة والعدالة، أكد بكوع، أن "الاستثناءات ليست من صلاحيات الهيئة، إنما من صلاحيات مجلس الوزراء ومجلس النواب، وسبق أن حصل نائب رئيس الوزراء السابق صالح المطلك والنائب ظافر العاني على الاستثناء واشتركا في الانتخابات".

وتنص المادة 12 من قانون الهيئة على أن "لمجلس الوزراء حق النظر في الحالات الاستثنائية للعودة إلى الوظيفة للمشمولين بهذا القانون وبحسب مقتضيات المصلحة العامة بناءً على طلب الوزير المختص وبالتنسيق مع الهيئة واتخاذ القرار المناسب بشأنها ولا يكون القرار نافذاً إلا بمصادقة مجلس النواب عليه". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات