الجمعة 24 آذار , 2018

احتفالات شعبية تجوب شوارع دمشق بعد تخروج المسلحين من الغوطة الشرقية

شهدت العاصمة السورية دمشق مساء الجمعة، احتفالات واسعة، بعد استعادة الجيش السوري لنحو 90% من مساحة الغوطة الشرقية، وانسحاب عدد كبير من مسلحي المعارضة باتجاه محافظة إدلب شمال سوريا.

وأظهرت فيديوهات وصور تناقلتها وسائل إعلام سورية، مسيرات بواسطة سيارات جابت أحياء دمشق، رفع فيها العلم السوري وصدحت أغان احتفالا بالنصر الذي تحقق في الغوطة الشرقية، بعد نحو 7 سنوات من سيطرة مجموعات مسلحة معارضة على مدن وبلدات هذه المنطقة المتاخمة للعاصمة دمشق، وأطلق جنود سوريون طلقات ضوئية بكثافة، كما شوهدت الألعاب النارية في سماء العاصمة.

وجاءت هذه الاحتفالات بعد أن غادر مسلحون من المعارضة السورية برفقة عائلاتهم منطقة في الغوطة الشرقية يوم الجمعة، فيما وافق آخرون على تسليم جيب ثان بعد شهر من بدء عملية عسكرية، لتبقى مدينة دوما الجيب الوحيد الخاضع لسيطرة المجموعات المسلحة في تلك المنطقة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية اعلنت عن نقل نحو 5000 مسلح وعائلاتهم من مدينة حرستا في الغوطة الشرقية إلى إدلب شمال سوريا.

وأفادت الوزارة بأنه تم أمس الجمعة انسحاب 3084 مسلحا وعائلاتهم عبر الممر الإنساني في حرستا، مضيفة أن نقلهم إلى إدلب يتم على متن 59 حافلة. وأشارت أن العدد الأجمالي للمسلحين وأفراد عائلاتهم الذين قد تم نقلهم إلى إدلب يبلغ 4979 شخصا.

كما أضاف مصدر في الوزارة أن الشرطة السورية، تحت إشراف الضباط من مركز المصالحة الروسي في سوريا وممثلي الهلال الأحمر السوري، كانت تضمن أمن وسلامة حركة الحافلات التي تحمل المسلحين وعوائلهم.

هذا وقالت الوزارة إنه تم اليوم السبت نتيجة الاتفاقات التي جرى التوصل إليها بين مركز المصالحة الروسي وزعماء الجماعات المسلحة، فتح ممر جديد لانسحاب المسلحين من مدينة عربين بالغوطة الشرقية. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات