الخميس 16 آذار , 2018

تظاهرات في ساحة التحرير ببغداد لاحياء ذكرى الإعتصام الوطني الشعبي الاول

تظاهر المئات من المواطنين في ساحة التحرير وسط بغداد، مساء الجمعة، لاحياء ما سموه بـ"الذكرى السنوية الثانية للإعتصام الوطني الشعبي الاول"، مجددين مطالبهم بالاصلاح ومحاسبة الفاسدين وتحسين الخدمات.

وقال مراسل السومرية نيوز، إن المئات من المواطنين تظاهروا، اليوم، في ساحة التحرير وسط بغداد، لاحياء "الذكرى السنوية الثانية للإعتصام الوطني الشعبي الاول"، مشيرا الى أن منظمي التظاهرة القوا كلمات أكدوا خلالها بأن "صوت الشعب المنادي بحقوقه لن يُخنق وثورته السلمية لن تهدأ".

كما ردد المتظاهرون شعارات تطالب بالقضاء على الفاسدين والاصلاح، وحملوا لافتات خطت عليها شعارات "لبيك يا عراق.. نعم نعم للإصلاح".

وأوضح مراسلنا إلى أن التظاهرة كانت "بحماية واشراف مباشر من قبل قيادة عمليات بغداد".

من جهته ذكر مصدر أمني في حديث صحفي، أن أعداد المتظاهرين في بغداد ساحة التحرير كان 400 شخص، وفي مدينة كربلاء في فلكة المحافظة 150 شخص، وفي ذي قار ساحة الحبوبي60 شخصا، ومحافظة المثنى امام مستشفى السماوة 150 شخص، وفي بابل 350 شخصا، وديوانية امام جامع المصطفى 50 شخصا، وفي ميسان شارع دجلة 300 شخصا ، والبصرة امام ديوان المحافظة 50 شخصا".

يذكر أن العاصمة بغداد تشهد أسبوعيا ومنذ آب 2015، تظاهرات احتجاجا على الفساد المستشري في المؤسسات الحكومية، وللمطالبة بمحاسبة المسؤولين المتهمين بقضايا فساد وتنفيذ الإصلاحات الحكومية.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات