الخميس 09 آذار , 2018

لقاء تاريخي مرتقب بين ترامب وزعيم كوريا الشمالية في آيار المقبل

كشف كبير المستشارين الأمنيين لرئيس كوريا الجنوبية، تشونج ان يونج، اليوم الجمعة، عن أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، سيلتقي بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب في شهر آيار المقبل.

وقال تشونج، بحسب وسائل إعلام كورية جنوبية، إن "الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، أعرب عن رغبته القوية في مقابلة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أقرب وقت ممكن".

وأضاف، أن "ترامب وبعد إطلاعه على عرض كيم، قال إنه سيلتقي بالزعيم الكوري الشمالي في مايو المقبل لإنجاز نزع السلاح النووي بشكل دائم".

وأشار تشونج، إلى أن "الزعيم الكوري الشمالي وافق أيضا على التوقف عن إجراء مزيد من التجارب النووية وأنه ملتزم بنزع السلاح النووي بشكل كامل في شبه الجزيرة الكورية"، مضيفاً ان "كيم يدرك أيضا أن التدريبات العسكرية الروتينية المشتركة بين جمهورية كوريا والولايات المتحدة يجب أن تستمر".

يشار إلى أن اللقاء ان تم بين ترامب وكيم، ستكون تلك هي المرة الأولى التي يلتقي فيها رئيس أمريكي بزعيم دولة كوريا الشمالية.

هذا وأكد البيت الأبيض، أمس الخميس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وافق على لقاء زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، سعيا للتوصل إلى اتفاق حول نزع الأسلحة النووية، لكنه شدد بالمقابل على أن العقوبات الأميركية على بيونغ يانغ ستبقى سارية المفعول لحين التوصل إلى اتفاق.

وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض، سارة ساندرز، في بيان أمس الخميس، إن "ترامب سيقبل الدعوة للقاء كيم جونغ أون في مكان وزمان سيتم تحديدهما لاحقا"، مردفةً بالقول "إننا نتطلع إلى نزع الأسلحة النووية من كوريا الشمالية، وفي الوقت الحاضر، يجب أن تظل جميع العقوبات والضغوط القصوى قائمة على بيونغ يانغ".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات