الخميس 02 آذار , 2018

ابان سيطرته على المدينة.. داعش يجرف مقبرة في تلعفر ويحرق رفات الجثث فيها

في عملية اجرامية غريبة وجديدة قام بها عناصر تنظيم داعش في اثناء سيطرتهم على مدينة تلعفر قبل تحريرها من قبل القوات الامنية قبل سبعة اشهر. حيث قام عناصر من داعش بتجريف مقبرة المدينة والتي كان عمرها يتجاوز الاربعمئة عام.

ويقول السيد عبدالله الموسوي في حديث خاص لوكالة النبأ للاخبار، ان عناصر تنظيم داعش قاموا بتجريف المقبرة وبعد ان اخرجوا رفات الموتى قاموا بحرقها ونقله الى مكان اخر مجهول لا نعلمه. 

واضاف الموسوي وهو احد سادة ووجهاء المدينة ان "المقبرة تحوي على الالاف القبور وتضم قبور لمسلمين ومسيحيين وحتى يهود منذ ازمنة سابقة ونحن ندفن موتانا هنا منذ زمن طويل وحيث كان هناك ديوان في داخل المقبرة وضيفته مساعدة الاهالي على اكمال مهمة دفن الموت". 

من جانبها قالت عضو مجلس محافظة نينوى ليليان محمد علي انها "لم تستغرب كل افعال عناصر داعش باتجاه الاحياء لانهم مجرمين حقيقيين ولكن المثير للاستغراب انهم اجرموا بحق الاموات وقاموا بتجريف المقبرة كلها ولم يتركوا قبرا واحدا دون تجريف".

الغريب بالامر تضيف محمد علي ان "المقبرة كانت تحوي قبور لكل الاديان والطوائف ولم تكن حكرا على دين معين او طائفة، ولكن عناصر داعش لا دين لهم فما هو ذنب الاموات لكي تنبش قبورهم". انتهى/خ. 

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات