الأحد 12 شباط , 2018

الزراعة النيابية تحذر من كارثة تطال المحافظات الجنوبية والفرات الأوسط بسبب الجفاف

حذر عضو لجنة الزراعة النيابية علي البديري، اليوم الأثنين، من كارثة تطال المحافظات الجنوبية والفرات الأوسط بسبب جفاف المياه في تلك المحافظات، منتقداً الرئاسات الثلاث وانشغالها بموسم الانتخابات على حساب الواقع الخدمي للمواطن.

وقال البديري في حديث صحفي، "للأسف الشديد، المحافظات الجنوبية والفرات الأوسط مقبلة على كارثة وهذه الكارثة تتمثل في إنعدام المياه حيث نتوقع منذ بداية الشهر السادس انقطاع المياه عن تلك المحافظات"، مبيناً أنه "بحسب المعطيات مشاريع الإسالة الكبرى ستتوقف عن العمل وهناك هجرة من الريف الى المدينة بشكل كبير".

واكد، أن "في تلك المحافظات المذكورة، هناك انتشاراً للأمراض بسبب رداءة المياه الموجودة"، لافتاً إلى أن "كل هذه الأمور الخطرة والحساسة لم نلحظ أي تحرك من قبل رأس الهرم في الدولة، سواء كان رئيس الجمهورية أو رئيس الوزراء، الجميع منشغل بموضوع الانتخابات".

واشارعضو الزراعة النيابية الى أن "هيئة الرئاسة في مجلس النواب تتغافل عن ملاحظاتنا التي نطرحها بصدد الموضوع، وحاولت تبتعد عن هذا الموضوع وتنشغل بموضوع الانتخابات والقوائم الانتخابية ، وهذه المواضيع الحساسة والمهمة التي ترتبط بحياة المواطن، للأسف الشديد هناك تغافل وتناسي عنها".

ويرى مراقبون أن سوء الإدارة العراقية للمياه ساهم بشكل كبير في أزمة الجفاف، ويظهر ذلك جليا في سلوك المحافظات، حيث وصل بها الحال إلى تبادل الدعاوى القضائية.

هذا وتشهد المحافظات الجنوبية والفرات الأوسط، أزمة مياه حادة قد تؤدي بحسب مختصين الى كوارث بيئية كبيرة بسبب الجفاف التي تتعرض له، حيث شهدت محافظات النجف والبصرة وذي قار وميسان والمثنى، نقصاً حاداً في مناسيب المياه ما تسبب في تعرضها للجفاف ودمار مئات الاراضي المزروعة بسبب سوء الادارة وتوزيع الحصص المائية.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات