الأربعاء 08 شباط , 2018

مجلس بابل يرفض حل قيادة عمليات بابل ويشدد على أهمية بقائها أمنياً

رفض مجلس محافظة بابل، اليوم الأربعاء، اي قرار يصدر بشأن حل قيادة عمليات بابل وإعادتها ضمن تشكيلات قيادة عمليات الفرات الأوسط كما كانت سابقا.

وقال رئيس اللجنة الأمنية في مجلس المحافظة فلاح الخفاجي، ان "مجلس المحافظة مجمع على رفض اي قرار يصدر من الحكومة الاتحادية بشأن حل قيادة عمليات بابل ودمجها ضمن قيادة عمليات الفرات الأوسط".

واشار الخفاجي الى ان "المحافظة ما تزال تعيش أوضاعا أمنية مضطربة الى حد ما وتحديدا في مناطق شمال بابل ما يجعل البقاء على قيادة عمليات بابل امرا ضروريا"، لافتاً الى ان "هناك محاولات من بعض بقايا تنظيم داعش والخلايا النائمة لاثارة المشاكل الأمنية من خلال عمليات الخطف وزرع العبوات الناسفة واستهداف مقاتلي الحشد الشعبي في ناحية جرف الصخر".

وبين ان "المحافظة تطالب بدعم إضافي لقيادة عمليات بابل من قبل العدة والعدد فضلا عن توسيع صلاحياتها لتشمل مناطق جنوب بغداد بعد ان سجلت خروقات أمنية في تلك المناطق التي تعتبر ذات نهايات مفتوحة".

وتناولت بعض وكالات الأنباء يوم امس خبر حل قيادة عمليات بأمر من القائد العام للقوات المسلحة ودمجها ضمن قيادة عمليات الفرات الأوسط كما كانت قبل ٢٠١٤.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات