عاجل
الثلاثاء 07 شباط , 2018

الجيش السوري يقترب من تطهير ريفي حماة وحلب من داعش

سيطرت وحدات من الجيش السوري، اليوم الاربعاء، على 11 قرية في الجيب الذي طوقته الشهر الماضي والممتد من جنوب شرق خناصر في ريف حلب إلى غرب سنجار والسعن في ريفي إدلب وحماة.

وذكرت وكالة "سانا" السورية، أن الجيش وبالتعاون مع القوات الرديفة ثبت نقاطه العسكرية في قرى تقع بين أرياف حلب وحماة وإدلب بعد معارك عنيفة دحر فيها جماعة "داعش" الوهابية.

وأسفرت السيطرة على هذه القرى عن مقتل وإصابة العديد من مسلحي هذه الجماعة الارهابية في حين قامت وحدات الهندسة بتمشيطها وإزالة الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها المسلحون بين منازل المواطنين ومزارعهم.

ونفذت وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة عملية عسكرية ضد أوكار "داعش" بريف حماة الشمالي وحلب الجنوبي الغربي، استخدمت خلالها أسلحة تتناسب مع طبيعة المنطقة الجغرافية التي استغلها إرهابيو "داعش" لإنشاء تحصيناتهم من خنادق وحفر وغيرها، واستخدام منازل السكان مخازن للأسلحة والذخيرة.

وأحكم الجيش السيطرة على عدد من القرى والبلدات في ريفي حماة وحلب المتجاورين في إنجاز جديد يمهد لإعلان المنطقة خالية من "داعش".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات