الأثنين 30 كانون الثاني , 2018

لقيادة إنتاج السمنت العراقي الى اكثر من اربعة مليون طن

اعلنت الشركة العامة للأسمنت العراقية في وزارة الصناعة والمعادن، اليوم الثلاثاء، عن وضعها خطة لزيادة إنتاجها من مادة الاسمنت خلال العام الحالي الى اكثر من اربعة مليون طن، فيما شكت من ارتفاع أسعار بيع النفط الأسود اللازم لتشغيل معاملها والمحطات الكهربائية.

وقال معاون مدير عام الشركة محمد حسن ناجي في بيان تلقت وكالة النبأ للأخبار على نسخة منه، أن "الشركة نجحت في تحقيق خطتها الإنتاجية والتسويقية المرسومة لعام 2017 بإنتاج وتسويق (4) مليون طن من الاسمنت العراقي ذات الجودة والنوعية والمواصفة العالية خصوصا بعد تنفيذ قرار رقم (409) لسنة 2015 والخاص بمنع استيراد الاسمنت وما شكله من دافع قوي وحافز مهم لمضاعفة الطاقات الإنتاجية لمعامل الإنتاج لغرض تأمين الحاجة المحلية".

وأشار ناجي الى "وضع خطة طموحة لعام 2018 تتماشى مع توجه الدولة لإعادة اعمار المناطق المحررة تهدف للصعود بكميات الإنتاج لتصل إلى (4) مليون و(750) الف طن مع استمرار تكثيف الجهود الذاتية والعمل الدؤوب لإعادة تأهيل وتشغيل باقي معامل الشركة في المدن المحررة".

وشكا ناجي من "الارتفاع المفاجئ لأسعار بيع النفط الأسود الذي تحتاجه الشركة في تشغيل المعامل والمحطات الكهربائية العائدة لها إلى (150) دينار وما يسببه ذلك من ضرر وتأثير سلبي على أداء وخطط الشركة ومؤشراتها المالية"، مبينا ان هذا الارتفاع "سيحملها أعباء مالية وكلف انتاج إضافية وكذلك انعكاسه سلبا وضرره على المواطن ومشاريع إعادة البناء والاعمار".

وطالب ناجي الحكومة وأصحاب القرار والجهات المعنية بـ"مراجعة وإعادة النظر بأسعار البيع للنفط الأسود للمعامل الحكومية وبما ينسجم مع التوجه العام لتشجيع الصناعة الوطنية ودعم المنتج المحلي". انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات