السبت 21 كانون الثاني , 2018

مركز الفرات يناقش الوجود العسكري الأمريكي ومستقبل العلاقات العراقية_الأمريكية

وكالة النبأ للأخبار / عدي الحاج

نظّم مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية في كربلاء المقدسة، ندوةً حوارية موسّعة تحت عنوان (الوجود العسكري الأمريكي ومستقبل العلاقات العراقية – الأمريكية) بقاعة نقابة المعلمين في المحافظة، إستضاف فيها رئيس قسم الدراسات والتخطيط في دائرة التخطيط السياسي/ وزارة الخارجية العراقية، الدكتور إيلاف راجح هادي الراجحي، والخبير والمحلل الإستراتيجي الدكتور هشام الهاشمي، بحضور برلمانيين وأعضاء من مجلس المحافظة وقانونيين وأكاديميين وباحثين وناشطين في منظمات المجتمع المدني ومهتمّين بالشأن الدولي.

وقال مدير المركز الذي ترأس الجلسة، الدكتور خالد العرداوي، لمراسل وكالة النبأ للأخبار "تضمّنت الندوة الحوارية ورقتين بحثيتين الأولى حملت عنوان (مستقبل العلاقات العراقية الأمريكية) قدّمها الدكتور إيلاف الراجحي، والثانية حملت عنوان (عوامل ومعطيات التواجد العسكري الأمريكي في العراق وطبيعته) قدّمها الدكتور هشام الهاشمي، إضافةً الى أسئلة ومداخلات المشاركين الحضور "مضيفاً "جرى خلال الندوة النقاشية حوارات متنوّعة تمحورت حول ضرورة ضمان العراق لمصالحه في تعاطيه مع جيرانه الإقليميّين وأصدقائه على مستوى العالم، كما أشارت الى ضرورة أن يبقى العراق بعيداً عن محاور الصراع في المنطقة الذي أتّسم بالصبغة الطائفية وإمتدّت مظاهره الى داخل العراق الذي إكتوى شعبه بنار ذلك الصراع".

وأشار العرداوي، الى إنّ "الندوة الحوارية وضمن حواراً صريحاً حول الموضوع الذي كان المحرّك الأساسي فيه المصالح العراقية العليا في ظل الظرف الراهن، لم تخلو من نقد لاذع موجّه للطبقة السياسية بسبب عدم قدرتها على معالجة ملف الفساد في العراق وإنشغال معظم أفرادها بالصراعات السياسية على حساب مصلحة الوطن والمواطن".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات