الجمعة 06 كانون الثاني , 2018

العثور على أهم مضافات داعش غرب كربلاء

أعلن مصدر امني، اليوم السبت، عن العثور على اهم مضافات داعش الارهابي في صحراء الانبار غربي محافظة كربلاء.

وقال المصدر في حديث صحفي، ان "القوات الامنية وبعد متابعة استخبارية مستمرة، تمكنت من العثور على مضافة كبيرة لداعش الارهابي تضم ولاة وامراء هذا التنظيم في صحراء الانبار غربي محافظة كربلاء" مبينا ان "المضافة كانت تضم عددا كبيرا من الاسلحة والاعتدة واجهزة التفخيخ".

وتابع ان "هذه المضافة وحسب اعترافات الارهابيين المسؤولين عن تفجير سيطرة فدك في ذي قار، كانت مسؤولة عن عدد من العمليات الارهابية في محافظات العراق" مضيف ان "الارهابيين الذين اعترفوا عن هذه المضافة، كشفوا عن درايتهم وعلمهم بجميع تفجيرات محافظات بابل والديوانية والمثنى وذي قار والبصرة".

يذكر ان خلية الصقور التابعة ل‍وزارة الداخلية، اعلنت اليوم السبت، تفاصيل اعتقال مخططي تفجير مطعم وسيطرة فدك بمحافظة ذي قار، وفيما بينت أنه تم اعتقالهم في محافظتي السليمانية والانبار، أكدت أنهم ينتمون جميعا لتنظيم "داعش".

وقالت خلية الصقور في بيان صحفي اطلعت وكالة النبأ للأخبار على نسخة منه، إنه تم "اعتقال أحد مخططي تفجير مطعم وسيطرة فدك بمحافظة ذي قار، والذي يعتبر الراس المدبر للعملية، في محافظة السليمانية بالتعاون مع جهاز مكافحة ارهاب السليمانية"، مشيرة الى أن "بقية المجموعة، وعددهم أربعة، تم اعتقال قسم منهم في صحراء الانبار، والقسم الاخر في صحراء النخيب".

وأكدت الخلية، أنه منذ "اليوم الاول للتفجير مباشرة شكلنا فريق عمل واعتقلنا أحد المنفذين"، موضحة أنه "هو الذي زودنا بمعلومات عن بقية عناصر المجموعة".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات