الخميس 05 كانون الثاني , 2018

انشقاق اعضاء من حركة الجيل الجديد لسوء معاملة زعيمها

أعلن اعضاء في تنظيمات حركة "الجيل الجديد" في محافظتي أربيل ودهوك، اليوم  الجمعة، انشقاقهم عن الحركة التي يتزعمها رئيس شركات "ناليا" الإعلامية "شاسوار عبد الواحد"، موجهين انتقادات شديدة اللهجة للأخير لما تكتنفه أوضاعهم من غموض في التعامل السياسي.

وقال عضو مجلس الحركة في أربيل إبراهيم عباس في مؤتمر صحفي عقده بحضور عدد من أعضاء الحركة، اليوم، "اننا كتنظيمات في أربيل ومنطقة "بادينان" نعلن انشقاقنا عن الحركة التي يتزعمها عبد الواحد".

وأوضح انه بعد خروج عبد الواحد من السجن حدث تغيير في سلوكه، مردفا بالقول، انه "كنا ننوي ان نعقد المؤتمر العام للحركة ولكن زعيم الحركة شاسوار عبدالواحد بدأ يعمل بشكل منفرد ويسعى لعقد المؤتمر وفق ارادته ورغباته الشخصية.

وتابع عباس انه يوجد مئات الأشخاص من أعضاء الحركة ضمن الحدود الإدارية لمحافظة أربيل ومنطقة "بادينان" غير انه لم توجه ولا دعوة واحدة لهم لحضور المؤتمر العام "للجيل الجديد"، ولم يتم ابلاغهم اين ومتى يعقد المؤتمر.

من جهته قال عضو مجلس حركة "الجيل الجديد" شيروان الشيرواني خلال المؤتمر، "نعتقد انه بعد خروج شاسوار عبد الواحد من السجن بدأ يتصرف بطريقة غامضة، وجميع اعماله أصبحت عبارة عن الغاز غير مفهومه".

واردف بالقول انه "من اجل ذلك تولد لدينا شك عميق تجاه رئاسة الحركة"، مضيفا بالقول "إضافة الى ذلك كله فانه يتعرض المئات من كوادر الحركة المخلصة من زاخو الى حلبجة للتهميش".

ونوه الشيرواني "صحيح نحن نمثل إرادة حركة الجيل الجديد ولكننا لسنا مجبرين على ان يتم التعامل معنا بعقلية الرعية، وكعاملين في شركات تجارية".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات