الثلاثاء 04 تشرين الثاني , 2015

اعضاء في الكنيست الاسرائيلي يدخنون الماريجوانا ويسعون لشرعنتها

اعترف ينون مغال، عضو الكنيست من "البيت اليهودي"، في مقابلة تلفزيونية أنّه دخّن الماريجوانا عندما كان في منصب عضو كنيست.

وافاد موقع "المصدر" ان مغال الذي كان يشغل منصب رئيس تحرير موقع "والا" العبري في المقابلة "دخنت كعضو كنيست، ولكني لم ألقِ خطابات أو أتلقى قرارات تحت تأثير المخدرات".

واوضح قائلا "لم أصرح أنني لن أتعاطى المخدرات مجددا"، لكني "كعضو كنيست صرحت أنّني توقفت عن التدخين".

وقد اعترف مغال بتعاطي المخدّرات الخفيفة في الماضي، وبنشاطه في الكنيست بالترويج لاقتراح قانون عدم تجريم متعاطي القنّب، وهو الاقتراح الذي وقع عليه حتى الآن 22 عضو كنيست من بين 120.

وبتصريحه هذا ينضم مغال إلى عضو كنيست أخرى اعترفت أنها تعاطت القنّب حتى في فترة ولايتها، وهي رئيس لجنة مكافحة المخدرات والكحول تامار زاندبرغ (ميرتس), وتعمل زاندربرغ أيضًا على تعزيز إجراءات من عدم تجريم الماريجوانا ولتقنينها.

ويصف المعارضين لهذا المشروع الموافقين بانهم مافيا المخدرات الصناعية والداعمين لمهربي المخدرات في "اسرائيل".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات