الأحد 25 كانون الأول , 2017

انطلاق حملة واسعة لردم اكبر مستنقع في ديالى

اعلن عضو لجنة الخدمات في مجلس محافظة ديالى عامر الكيلاني، اليوم الاثنين، عن انطلاق حملة لردم اكبر مستنقع داخل المحافظة، فيما اشار الى ان المستنقع شكل بؤرة للامراض والاوبئة على مدار 10 سنوات متتالية لاكبر احياء بعقوبة.

وقال الكيلاني في حديث صحفي، ان "فريق عمل مشترك باشراف بالتنسيق مع بلدية بعقوبة، انطلق في حملة واسعة لردم اكبر مستنقع في ديالى يقع في اطراف حي المصطفى كبرى احياء بعقوبة السكنية"، مبينا ان "المستنقع يبلغ طوله 500م وعرض 300م وبعمق يزيد عن 3 م".

واضاف ان "المستنقع والذي تحول الى بؤرة للامراض والاوبئة طيلة السنوات العشرة الاخيرة يمثل اكبر مصدر للتلوث البيئي في حي سكني كبير جدا"، مؤكدا ان "مياه المستنقع السوداء تفوح منها الروائح الكريهة على مدار الوقت وشكلت ضرر بالغ على حياة الاف".

وأوضح الكيلاني، ان "عملية الردم ستحتاج الى ايام عدة قبل الانتهاء بسبب كبر مساحته"، لافتة الى ان "هناك جهد من قبل مجلس ديالى لردم كل المستنقعات في بعقوبة ومحيطها بسبب ضررها البيئي".

يذكر ان بعض احياء بعقوبة تعاني من وجود مستنقعات للمياه الاسنة منذ سنوات شكلت ضرر بيئي ومصدر للتلوث والامراض.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات