الأثنين 19 كانون الأول , 2017

بدر: رواتب الموظفين خطاً احمراً ولا يمكن المساس به

اعلنت كتلة بدر النيابية، اليوم الثلاثاء، انها لن تصوت على قانون موازنة 2018 الا بالغاء استقطاعات رواتب الموظفين منها، معتبرةً رواتب الموظفين خطا احمرا ولا يمكن المساس به في ظل الظروف المعيشية الصعبة.

وقالت عضو الكتلة عن البصرة النائب ميثاق الحامدي في بيان اطلعت وكالة النبأ للأخبار على نسخة منه، انه "كفا بالحكومة ورئيس الوزراء ملاحقة لرواتب الموظفين التي لا تعادل 30 الى 35% من كلفة الموازنة ولايمكن تحميل الموظفين نفقات يمكن استحصالها من ابواب وسبل اخرى، مشيرة الى زوال مبررات الاستقطاع وانتهاء الحرب مع داعش الارهابي بعدما كانت مخصصة لدعم الحشد الشعبي والنازحين".

واضافت، ان "كتلة بدر النيابية ترفض بشكل قاطع لاي استقطاعات من رواتب الموظفين ضمن قانون الموازنة لإعادة اعمار المحافظات المحررة وتعتبرها اجراء غير مجدي لا قيمة له بحجم الضرر الذي اصاب المناطق المحررة والتي تتطلب مبالغ كبيرة وتدخل دولي لاعادة اعمارها".

ودعت الحامدي الى، "فرض ضرائب بسيطة مماثلة للطابع البريدي سابقا في المحافظات المحررة لاعادة اعمار جانب من البنى الخدمية والتحتية المدمرة"، مستدركة "هناك منح ومؤتمرات دولية ستعقد قريبا لاعادة اعمار المحافظات المحررة في البلاد".

واشارت الى، ان "الكتلة اعلنت موقفها ومطالبها حيال استقطاعات رواتب الموظفين عبر ممثل الكتلة في اللجنة المالية النيابية النائبة ايمان رشيد وبانتظار رد اللجنة المالية والحكومة على مطالب بدر النيابية".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات