الخميس 15 كانون الأول , 2017

برلمانية: حكومة بغداد والاقليم تتحملان مسؤولية مايحدث لشعب كردستان

كشفت عضو مجلس النواب عن الاتحاد الوطني الكردستاني رنكين عبد الله، اليوم الجمعة، عن قيام حكومة اقليم كردستان بارسال اعداد موظفيها الى الحكومة الاتحادية في بغداد.

وقالت عبد الله في بيان، اننا “نطالب رئيس الوزراء حيدر العبادي بتوضيح حقيقة التدقيق في سجلات الموظفين باقليم كردستان، لاسيما وانه ليس هناك اي تدقيق أو اجراء عملي او زيارة لوفد فني كما وانه لم نر اي تحرك من قبل ديوان الرقابة المالية بهذا الشأن”.

وتسائلت، بأنه “على ماذا يستند العبادي في تصريحاته،علما ان هناك مبادرة قامت بها حكومة اقليم كردستان بارسال اعداد موظفي الاقليم الى الحكومة الاتحادية في بغداد وحسب التسجيل البايومتري وبكتاب رسمي موقع من قبل رئيس حكومة الاقليم لكن العبادي لم يجيب ولم يرد عليه الى الان”.

وتابعت، ان “استمرار الحديث بشان قوت المواطنين الكرد في اقليم كردستان غير مقبول اطلاقا ولانريد ان يجر هذا الموضوع الى ساحة الصراع بين بغداد واربيل وكلا الحكومتين تتحملان مسؤولية مايحدث لشعب اقليم كردستان الذي لايستحق ان يكون طرفا في سياسات خاطئة”.

ودعت العبادي، الى “عدم التلاعب بعواطف ومشاعر المواطنين الكرد من خلال الحديث مرارا وتكرارا بشان دفع رواتبهم تارة وتارة اخرى التدقيق فيها”،كما حذرت من “غضب الشارع الذي بات قوته في غير مأمن جراء المناكفات والصراعات السياسية”.انتهى/ز.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات