الأحد 02 تشرين الثاني , 2015

شركات طيران عربية وعالمية تتحاشى أجواء سيناء بمصر

قالت معظم شركات طيران منطقة الخليج إنها ستغير مسارات رحلاتها لتحاشي التحليق فوق شبه جزيرة سيناء المصرية بعد مقتل 224 شخصا في تحطم طائرة روسية بالمنطقة يوم السبت.

وقالت شركات طيران من الإمارات وقطر والبحرين والكويت إنها ستغير مسار رحلاتها كاحتياط أمني إلى أن يصبح هناك وضوح أكثر.

وقالت شركة الاتحاد للطيران في أبو ظبي إنها ستواصل الطيران فوق سيناء ولكنها ستتجنب مناطق معينة بناء على نصيحة السلطات المصرية.

وأُعلنت حالة التأهب في حركة المرور الجوي في المنطقة منذ أن أعلنت جماعة سلفية في مصر مرتبطة بتنظيم داعش وتسمي نفسها ولاية سيناء في بيان أنها أسقطت الطائرة ردا على الضربات الجوية الروسية لمواقع التنظيم في سوريا.

وقال مسؤول طيران روسي إن الطائرة تحطمت في الجو ولكن من السابق لأوانه استخلاص أي نتائج, وسقطت الطائرة الروسية يوم السبت في منطقة جبلية بوسط سيناء.

وقالت شركة الطيران الألمانية لوفتهانزا وشركة أير فرانس الفرنسية يوم السبت إنهما قررتا تحاشي الطيران فوق شبه جزيرة سيناء في انتظار معرفة أسباب تحطم الطائرة.

وقالت شركات الخطوط الجوية القطرية وطيران الجزيرة الكويتية التي توفر رحلات طيران منخفضة التكلفة وطيران الخليج البحرينية في ساعة متأخرة من مساء الأحد في بيانات منفصلة إنها ستتجنب الطيران فوق شبه جزيرة سيناء.

وكانت شركات طيران الإمارات وفلاي دبي والعربية للطيران وكلها من دولة الإمارات العربية قد أكدت في وقت سابق يوم الأحد اتخاذ نفس الاحتياطات الأمنية .

وقالت شركة إيزي جيت التي توفر رحلات طيران منخفضة التكلفة إنها تتلقى النصائح من جميع السلطات المعنية وتواصل "المراجعة النشطة" للموقف, وقالت شركة بريتيش إيرويز (الخطوط الجوية البريطانية) في بيان إنها لم تراجع مسارات الطائرات "لكننا لا نحلق أبدا في مسار إلا إذا كان آمنا للقيام بذلك".

وقالت إيزي جيت إنها كغيرها شركات الطيران البريطانية لم تسير طيارات فوق وسط وشمال سيناء بناء على نصيحة من وزارة النقل البريطانية. 

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات