السبت 01 تشرين الثاني , 2015

عبداللهيان: الجبير ابدى سلوكا لا يليق بوزير خارجية في فيينا

اعتبر مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية حسين أمير عبد اللهيان أن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أبدى في اجتماع فيينا حول سوريا سلوكاً لا يليق بوزير خارجية ما دفع بوزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، للرد عليه بحدة.

وقال عبد اللهيان في تصريح تلفزيوني "إن الوفد الإيراني سعى في اجتماع فيينا لعدم الدخول في تحدٍّ مع السعودية وركز على طريق الحل السياسي للقضية السورية، إلا أن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير "أدلى بتصريحات غير متزنة ولا أساس لها وأبدى سلوكاً لا يليق بوزير خارجية دولة ما حدا بالوزير ظريف للرد عليه بحدة" على حد قوله.

وأوضح مساعد وزير الخارجية الإيراني "أنّ الجبير دخل الاجتماع لإقرار جدول زمني قصير لتنحي الرئيس السوري بشار الأسد، عن السلطة.." وأنه "لم يسع أساساً من أجل مفاهيم كحق وإرادة الشعب السوري بتقرير مصيره وأدلى بتصريحات خاطئة".

وتابع عبد اللهيان أن ظريف، وفي الاجتماع الرسمي، "لم يعر اهتماماً لبعض تصريحات عادل الجبير، بينما رد بصراحة على اتهاماته التي لا أساس لها، مستعرضاً إجراءات السعودية غير الصائبة تجاه سوريا وبعض قضايا المنطقة".

وأكد عبد اللهيان أنّ الوفد الإيراني لم يقدم في الاجتماع في فيينا أي تنازل ولم يساوم حول مستقبل سوريا السياسي، بل أعلن مواقف

إيران الصريحة والواضحة بصوت عالٍ.

وكان وزير الخارجية الإيراني أكد فور عودته إلى طهران أن جهود إيران أثمرت عن تصحيح بعض النقاط التي جاءت في البيان الختامي لاجتماع فيينا، واصفاً البيان بأنه جاء معتدلاً نسبياً ولا يتضمن توجهات متطرفة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات