السبت 26 تشرين الثاني , 2017

التعليم العالي تفتتح كليتين في بابل وتؤكد سعيها للاستفادة من براءات الاختراع

وكالة النبأ- بابل

افتتح وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد الرزاق العيسى اليوم الأحد، كليتين جديدتين في جامعة بابل إحداهما ضمن المجموعة الطبية والأخرى للدارسات العليا وهي الاولى من نوعها في محافظات الفرات الأوسط، مؤكدا سعي الوزارة للاستفادة من براءات الاختراع التي تسجلها جامعة بابل بشكل مستمر واستثمارها فيما ينفع المجتمع .

وقال العيسى خلال مؤتمر صحفي عقده في مبنى جامعة بابل على هامش زيارته الجامعة وحضرته وكالة النبأ الاخبار ان "التقدم والنماء الكبيرين اللذين حققتهما الجامعة خلال السنوات الاخيرة بالاضافة الى التعداد السكاني المتزايد للمحافظة أسباب دفعت بالوزارة الى افتتاح كليتين إحداهما كلية طب حمورابي وهي الكلية الثانية في الجامعة وعمادة كلية الدراسات العليا لزيادة قبول طلبة الدراسات العليا وبشكل منظم فضلا عن افتتاح أقسام ومختبرات علمية اخرى في الجامعة".

واضاف "من المقرر ان تكون هناك جامعة اخرى في بابل الا ان الإعلان عنها يحتاج الى بعض الوقت لإكمال الإجراءات اللازمة للمشروع".

وأوضح العيسى ان "عدد الكليات في جامعة بابل وصل الى ٢١ كلية بعد افتتاح كلية طب حمورابي وكلية الدراسات العليا وبذلك تكون رئاسة جامعة بابل امام مسؤولية مهمة لإدارة هذا الكم من الكليات ومن المتوقع ان تحقق نجاحا كبيرا يضاف الى نجاحها الحالي". بحسب قوله. 

وكشف وزير التعليم العالي عن قرار الوزارة بغلق بعض أقسام كلية الزراعة لعدم حاجة السوق لها واعراض الطلبة عن التقديم عليها.

وأضاف العيسى في معرض حديثه ان "الوزارة وضعت خطة شاملة للاستفادة من براءات الاختراع التي تحققها الجامعة بشكل متواصل سواءا من قبل الطلبة او الأساتذة واستثمارها في معالجة بعض المشاكل التي تعاني منها البلاد"، مبينا ان "عدد براءات الاختراع المسجلة في الجامعة وصل الى ٨٣ براءة اختراع تنفع الى حد كبير في معالجة العديد من المشاكل وكان آخرها اختراع جهاز يستخدم في قياس مدى مقاومة الأبنية والمنشآت الحكومية للزلازل والهزات الارضيّة خاصة وأن البلاد باتت تتعرض للزلازل بشكل شبه مستمر". انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات