الخميس 24 تشرين الثاني , 2017

كتلة التغيير تعلن عن دعمها للحملة التي اعلنها العبادي ضد الفساد

دعا النائب عن كتلة التغيير، هوشيار عبدالله، اليوم الجمعة، رئيس الوزراء حيدر العبادي، إلى الإطاحة بالفاسدين، فيما أكد أن كتلته تدعم حملة مكافحة الفساد التي أعلن عنها العبادي.

وقال عبدالله في بيان له، إننا "سندعم ونساند أية خطوة من شأنها محاربة الفساد وملاحقة ومحاسبة الفاسدين في الدولة العراقية، مشددا على "العبادي بأن يبدأ بهذه الحملة داخل كابينته الحكومية وأن يقدم للعدالة أي وزير يثبت تورطه في ملفات فساد أو امتدت يده إلى المال العام".

وطلب عبدالله من رئيس الوزراء، أن "يخرج من قوقعته الحزبية وأن لا يستثني أحدا وفقا لأية اعتبارات حزبية أو طائفية أو قومية، وأن يحاسب جميع الفاسدين بعيدا عن أية محسوبية"، مع تأكيده على أن تكون هذه الحملة "بعيدة عن الاستهدافات السياسية وأن لا تقرأ على أنها دعاية انتخابية مبكرة نظرا لتوقيتها؛ إذ أننا نرى أن محاربة الفساد لا يوجد لها وقت محدد بل هي حرب مفتوحة لتطهير مؤسسات الدولة ولا يمكن حصرها في زمان ومكان محددين".

وتابع قائلا إنه على الرغم من أن هذه الحملة "جاءت متأخرة، ولكن مجيئها اليوم أفضل من عدم مجيئها نهائيا، فسبب كافة المشاكل التي يعاني منها العراق هو الفساد السياسي الذي يشمل جملة من مستويات الفساد منها المالي والإداري، والأجدر برئيس الوزراء أن تكون لديه جرأة للمضي قدما وعدم التراجع عن هذه الحملة تحت أي ضغط وأن يكون هناك دعم من كافة الأطراف الخيرة". انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات