الثلاثاء 15 تشرين الثاني , 2017

خمسون عراقي مصيرهم مجهول في استراليا والسفير العراقي يرفض منحهم تأشيرات مرور

أعلن سفير العراق في أستراليا حسين مهدي العامري، عن رفضه إصدار جوازات مرور لترحيل طالبي لجوء عراقيين محتجزين في جزيرة مانوس، وفيما لفت الى أن خمسين عراقيا مصيرهم مجهولا هناك، عزى السبب الى "تعنت" الحكومة الأسترالية في إخراجهم إلى دولة أخرى ترحب بهم.

وقال العامري في تصريح لراديو "أي بي أس" الاسترالي، إن "القنصل العراقي في كانبرا أحمد كريم قام بزيارة إل جزيرة مانوس منذ حوالي الشهر لتفقد وضع اللاجئين العراقيين هناك، بعد طلب وزارة الهجرة الأسترالية من السفارة العراقية في كانبرا إصدار جوازات مرور لهم لكي يتم ترحيلهم"، لافتا الى أنه "رفض طلب وزارة الهجرة لأنه لا يمكن القيام بذلك إلا إذا طلب الشخص المعني بالأمر خطيا من السفارة الحصول على جواز سفر وأنه يريد العودة إلى العراق طواعية".

وأضاف العامري، "يوجد في جزيرة مانوس حوالي خمسين عراقيا، منهم أربعون ممن قُبلت طلبات لجوئهم لكن مصيرهم ما يزال مجهولا في ظل تعنت الحكومة الأسترالية في إخراجهم من مانوس إلى دولة أخرى ترحب باستقبالهم مثل نيوزيلندا وكندا والولايات المتحدة"، مشيرا إلى أنم "أوضاعهم صعبة ويعيشون معاناة". انتهت /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات