عاجل
القضاء الأعلى يحكم بإعدام نائب أبو بكر البغدادي
الأثنين 14 تشرين الثاني , 2017

ثلاثة لاعبين في المنتخب الايطالي يعتزلون اللعب بعد الاخفاق في التأهل للمونديال

بدموعه قدم الحارس الإيطالي الأسطوري جيان لويجي بوفون اعتذاره لعشاق الكرة الإيطالية بعد الإخفاق في التأهل لنهائيات كأس العالم الصيف المقبل في روسيا.

وخرج المنتخب الإيطالي، بطل العالم أربع مرات، من تصفيات كأس العالم، لأول مرة منذ 1958 بعد تعادله بلا أهداف مع السويد في مبارة فاصلة.

وقال بوفون البالغ من العمر 39 عاما: "من العار أن تكلل آخر مباراة دولية لي بالفشل في التأهل لنهائيات كأس العالم".

وأضاف " الجميع يتقاسم هذا العار، ليس هناك كبش فداء".

وأعلن أندريا بارزاغلي لاعب يوفنتوس ودانيلي دي روسي لاعب روما اعتزالهما اللعب الدولي للمنتخب الإيطالي أيضا.

ومثل بوفون المنتخب الإيطالي في 175 مباراة دولية على مدار عشرين عاما فاز خلالها بكأس العالم عام 2006.

وأضاف بوفون "المستقبل بالتأكيد واعد للكرة الإيطالية، فنحن نمتلك الكبرياء والقدرة والتصميم فبعد كل تعثر نجد طريقنا للوقوف على أقدامنا".

ويغيب المنتخب الأزوري عن نهائيات كأس العالم للمرة الثانية في تاريخه، وكان قد اعتذر عن المشاركة في الدورة الأولى عام 1930.

وفاز الفريق السويدي في المباراة الأولى بهدف لصفر سجله لاعب وسط الميدان، جيكوب يوهانسون بتسديدة غالطت الحارس، جونلوجي بوفون بعدما اصطدمت بمدافعين. وتعادل الفريقان بلا أهداف في مباراة العودة في ملعب سان سيرو بمدينة ميلانو.

ولعب المنتخب السويدي بخطة دفاعية محضة حفاظا على نتيجة مباراة الذهاب، وشكل لاعبوه حصنا منيعا حال دون وصول اللاعبين الإيطاليين إلى شباك الحارس روبن أولسون، الذي أخرج بقضبة يده تسديدة "صاروخية" من البديل استفيان الشعراوي.

وضيع سيرو إيموبيل عددا من الفرص، من بينها كرة أخرجها قلب الدفاع أندرياس غرانكفيست من على خط المرمى.

ويتأهل المنتخب السويدي إلى نهائيات كأس العالم لأول مرة منذ 2006. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات