الجمعة 04 تشرين الثاني , 2017

الظروف المعيشية تدفع الاكراد لبحث الحوار مع بغداد

يعقد المجلس القيادي للاتحاد الوطني الكردستاني، اليوم السبت، اجتماعا لمناقشة الأوضاع الداخلية وظروف المعيشة لمواطني كردستان، والتحرك نحو إيجاد حلول للمشاكل العالقة مع بغداد.

وبحسب احد المواقع الكردية فقد قال عضو المجلس القيادي للاتحاد الوطني، سامان كرمياني، في تصريح صحفي، اليوم السبت، إن "المجلس القيادي للحزب يعقد اجتماعا اليوم؛ لبحث الأوضاع التي تمر بها كردستان وهو استكمال لاجتماع المكتب السياسي الذي انعقد الخميس الماضي"، وفق ما نقلته وسائل إعلام مقربة من الاتحاد الوطني الكردستاني.

وأضاف كرمياني، أن "الاجتماع سيبحث الأوضاع المعيشية للمواطني الإقليم وموضوع أزمة الرواتب"، مؤكدا أن "الاتحاد الوطني يشدد في المرحلة الراهنة على تحسين الظروف المعيشية للمواطنين، ويعتبره الأمر الأهم".

وبين أن "الاجتماع الماضي تمت مناقشة كيفية إجراء التفاوض والحوار مع الحكومة المركزية في بغداد من أجل إيجاد حلول لمعالجة المشاكل والأزمة الراهنة في المناطق المتنازع عليها، وترسيخ الأمن والاستقرار فيها".

وكان المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني، عقد اجتماعا الخميس الماضي (2 تشرين الثاني)، حضره قيادات الحزب لمناقشة المشاكل الرئيسية التي تطفو على سطح المنطقة بشكل خاص والعراق بشكل عام.

ويعاني مواطنو كردستان من أزمة اقتصادية حادة بدأت منذ 2014؛ بسبب قيام اربيل بتصدير النفط بمعزل عن العراق. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات