الأربعاء 02 تشرين الثاني , 2017

الأسدي: يستنكر تصريحات الخارجية الأمريكية ويُؤكّد إنّ قادة الحشد الشعبي خط أحمر

إستنكر وأدان الناطق الرسمي بإسم هيئة الحشد الشعبي، النائب أحمد الأسدي، بأشد العبارات تصريحات الخارجية الأمريكية التي وصفت فيها نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس بالإرهابي، مؤكّداً لمراسل وكالة النبأ للأخبار، إنّ "قادة الحشد الشعبي خط أحمر".

وأعدَّ الأسدي، هذا الوصف بـ "ظالماً وجائراً ومُهيناً لشعب قدّم التضحيات من شهداء وجرحى خلف قيادة وطنية وعقائدية كقيادة المهندس الذي نأى عن الحياة الرغيدة والهانئة ليقضي أيامه في ساحات الجهاد مُخطّطاً ومُوجّهاً وأباً روحياً لمقاتلي الحشد الشعبي في مواجهة الإرهاب الداعشي ومن يدعمه من قوى الإستكبار التي لطالما سعت للنيل من قادتنا عند تحقيق النصر وإلحاق الهزيمة بداعش في كل أرض مُغتصبة من هؤلاء الإجراميين".

جاء ذلك خلال الإستعراض العسكري السنوي الذي تُقيمه الحركة الإسلامية في العراق (كتائب جُند الإمام) بمنطقة مابين الحرمين الشريفين لتجديد العهد والولاء لسيد الشهداء (عليه السلام) بحضور قادة الكتائب وممثلي الحركة في المحافظات ومسؤولي الأقسام واللجان الفرعية فيها.

من جانبه قال مدير مكتب الحركة في المحافظة، الدكتور فراس المسلماوي، إنّ "فتوى المرجعية المباركة قد غيّرت مُجريات الخطة التي كانوا يعدّونها للعراق بعد سقوط المدن العراقية بيد تنظيم داعش الإرهابي، إلا أنّ الحشد الشعبي المقدس قد أفشل كل المُخططات التي أرادت إسقاط الحكومة العراقية".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات