عاجل
مصدر أمني: شهداء الحشد في كركوك بينهم 11 شخصا من أهالي البصرة
القضاء: الإعدام لتركية والسجن المؤبد لعشر إرهابيات أخريات من جنسيات مختلفة
الأحد 23 تشرين الاول , 2017

كلمة اللجنة التحضيرية لمؤتمر الاستقرار الأمني والمجتمعي في العراق لمرحلة ما بعد داعش

كلمة اللجنة التحضيرية لمؤتمر الاستقرار الأمني والمجتمعي في العراق لمرحلة ما بعد داعش التي القاها الاستاذ المساعد الدكتور أحمد عبد الأمير الأنباري رئيس اللجنة وعقد بادارة مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية/ جامعة بغداد وبالتعاون مع مؤسسة النبأ للثقافة والاعلام. 

وجاء في نص الكلمة: 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمية والصلاة والسلام على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين.

السادة السيدات السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحت شعار (من أجل عراق آمن ومستقر وموحد) يعقد مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية بجامعة بغداد مؤتمره العلمي السنوي (الاستقرار الأمني والمجتمعي في العراق لمرحلة ما بعد داعش) هذا اليوم الاثنين الثالث والعشرون من شهر تشرين الاول من العام 2017.

يأتي عقد هذا المؤتمر اولا كونه جزءا من النشاطات العلمية لمركز الدراسات الاستراتيجية والدولية, وثانيا كونه يستجيب لحاجة ملحة تتمثل بضرورة العمل على توفير متطلبات تحقيق الاستدامة الأمنية والمجتمعية في العراق للمرحلة القادمة

فالمرحلة القادمة لا تقل عن أهمية هذه المرحلة, فعلى الرغم من أهمية هذه المرحلة وما تحقق فيها من انتصارات كبيرة بفضل تضحيات وجهود القوات العراقية في وزارتي الدفاع والداخلية وتضحيات وجهود ابطال الحشد الشعبي, وتضحيات وجهود جميع القوات التي تعمل تحت قيادة القائد العام للقوات المسلحة الدكتور حيدر العبادي رئيس الوزراء, هذه الانتصارات التي شهد وأشاد بها العالم, اقول ان أهمية المرحلة القادمة لا تقل أهمية عن هذه المرحلة, ولهذا فان الجهود في المرحلة القادمة ما بعد داعش تستوجب التركيز على تحقيق هدفين رئيسين:

1- الحفاظ على الانتصارات الكبيرة التي حققتها القوات العراقية وقوات الحشد الشعبي.

2- تحقيق استقرار أمني ومجتمعي والعمل على استدامة هذا الاستقرار.

وتحقيق الاستقرار الأمني والمجتمعي يحتاج الى جهد سياسي وعسكري وأمني وهو ما تناوله المؤتمر بالمحور الأول منه، كما ان الاستقرار يحتاج الى جهد اعلامي وفكري وثقافي وهو ما تناوله المؤتمر في المحور الثاني، كذلك يحتاج الى جهد اقتصادي واجتماعي ونفسي وهو ما تناوله المؤتمر في المحور الثالث

شارك في هذا في هذا المؤتمر (54) بحثا, ومشاركة (71) باحثاً، موزعين على (14) جامعة عراقية هي جامعة. وهذه المشاركة الواسعة والمتنوعة أغنى محاور المؤتمر بالأفكار والرؤى وتشخيص الاشكاليات وطرح الحلول. 

- الشكر والامتنان الى جامعة بغداد لرعايتها المؤتمر. 

- الشكر والامتنان الى مؤسسة النبأ للاعلام والثقافة. 

- الشكر والامتنان للمعهد العالي للدراسات المحاسبية والمالية/ جامعة بغداد. 

- الشكر والامتنان للباحثين المشاركين في هذا المؤتمر. 

- الشكر والامتنان للسيد مدير مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية. 

- الشكر والامتنان لباحثي وموظفي مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية. 

- في الختام اشكر لكم تفضلكم لحسن الاصغاء والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. 

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات