الأحد 23 تشرين الاول , 2017

العبادي لتيلرسون: مقاتلوا الحشد الشعبي امل للعراق والمنطقة

 شدد رئيس الوزراء حيدر العبادي خلال لقائه وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الذي وصل في زيارة غير معلنة مساء الاثنين إلى بغداد على أن مقاتلي الحشد الشعبي مقاتلون عراقيون وليسوا "ميليشيات إيرانية" كما وصفهم الوزير الأحد.

وقال العبادي خلال لقائه تيلرسون، بحسب بيان صادر عن المكتب الاعلامي لرئاسة الوزراء إن "مقاتلي الحشد الشعبي هم مقاتلون عراقيون قاتلوا الإرهاب ودافعوا عن بلدهم وقدموا التضحيات التي ساهمت بتحقيق النصر على داعش".

وأوضح رئيس الوزراء أن "الحشد مؤسسة رسمية ضمن مؤسسات الدولة والدستور العراقي لا يسمح بوجود جماعات مسلحة خارج إطار الدولة".

واضاف إن "مقاتلي الحشد علينا تشجيعهم لأنهم سيكونون أملا للبلد وللمنطقة".

على صعيد اخر اشار العبادي الى أن ما قامت به القوات المسلحة في كركوك "كان اعادة انتشار وفرض لسلطة الدولة، وهي اجراءات قانونية ودستورية"، لافتا "اننا لا نريد خوض معركة مع اي مكون فجميعهم ابناؤنا وارسلنا هذه الرسالة الى كركوك بان المواطنين الكرد عراقيون اعزاء علينا ونتعامل معهم كبقية مكونات البلد".

من جهته اكد تيلرسون أن واشنطن مع وحدة العراق واهمية الالتزام بالدستور ،مؤكدا حرص بلاده على الحوار وفق الدستور والابتعاد عن اي صدام. 

واضاف تيلرسون أن تعزيز الامن والاستقرار ضروري جدا في العراق معربا عن امله بمزيد من التعاون في جميع المجالات ومنها النشاطات الاقتصادية. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات