الأحد 26 تشرين الاول , 2015

اشتباكات جنوب تركيا توقع خمسة قتلى

أفادت مصادر أمنية تركية بمقتل ما لا يقل عن خمسة من المشتبه في انتمائهم لتنظيم داعش وشرطيين في تبادل إطلاق نار أثناء حملة دهم على عشرات المنازل في جنوبي شرق تركيا صباح الاثنين.

ووقعت الاشتباكات في حي كيابينار في مدينة ديار بكر ذات الغالبية الكردية، قبيل ستة أيام من الانتخابات المزمع أجراؤها في البلاد.

ونقلت وكالة فرانس برس عن صحفي في موقع الحادث إفادته بأن القتال ظل متواصلا صباح الاثنين، إذ تخشى الشرطة من أن يكون مسلحون متطرفون آخرون ما زالوا متحصنين في الحي نفسه.

وتعد هذه الاشتباكات أول قتال مباشر مع مسلحين متطرفين على الأراضي التركية منذ أن شنت تركيا حملة ضربات جوية مستهدفة مواقعهم ومواقع مسلحي حزب العمال الكردستاني في سوريا والعراق.

وأشارت المصادر ذاتها إلى جرح أربعة من رجال الشرطة وإلقاء القبض على ثلاثة من المسلحين.

وأظهر شريط فيديو، بثته وكالة دوغان للأنباء، عربتين مدرعتين تابعتين للشرطة التركية تتقدمان إلى صف من البيوت بينما تسمع أصوات إطلاق النار في الخلفية.

وقد وسعت السلطات التركية من نطاق عملياتها ضد خلايا مشتبه بتبعيتها إلى تنظيم داعش داخل تركيا منذ وقوع انفجارين انتحاريين في أنقرة أوديا بحياة أكثر من 100 شخص، فيما عد أسوأ هجوم مسلح في تاريخ تركيا المعاصرة.

وفي الأسبوع الماضي اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المخابرات السورية والمسلحين الأكراد وليس مسلحي داعش فقط بالوقوف وراء الهجومين الانتحاريين اللذين استهدفا تجمعا لناشطين معارضين للحكومة التركية ومؤيدين للأكراد ومنظمات مجتمع مدني.

وكانت الشرطة التركية كشفت الأسبوع الماضي عن أنها صادرت كميات كبيرة من الأسلحة وطنين ونصف من مادة نترات الأمونيوم التي تستخدم في صنع المتفجرات، أثناء مداهمات منازل وأماكن عمل عدد من المشتبه بعلاقتهم بتنظيم ما يسمى داعش في محافظة غازي عنتاب.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات