الأربعاء 19 تشرين الاول , 2017

عضو بمجلس كركوك يؤكد استتباب الاوضاع الامنية في المحافظة ومواطنون يطالبون بطرد وسائل اعلام بارزاني

اكد عضو مجلس محافظة كركوك نجاة حسين، اليوم الخميس، ان الوضع مستقر جدا في كركوك والاتحاد الوطني الكردستاني يشارك بمسك الملف الأمني في المدينة، مشيرا الى ان الإعلام الكردي التابع لمسعود بارزاني يؤجج الوضع.

وقال حسين في تصريح صحفي، ان "هنالك قنوات كردية لا يروق لها التغيير في كركوك وبدأت تحاول تأجيج الوضع واعتبار الحشد الشعبي ضد الشعب الكردي من اجل الحصول على كسب المجتمع الدولي".

واضاف ان " شرطة مدينة كركوك والاجهزة الامنية هي الادرى بالمدينة وهي قادرة على حفظ الامن في المحافظة لان دخول قوات الجيش بالدبابات والهمرات يشكل تحسسا للشعب الكردي لذلك ندعو لخروج الجيش والحشد الى اطراف المدينة وعند الحاجة يتم استدعائهم".

واشار الى ان "العرب والتركمان اتصلوا باعضاء الاتحاد الوطني من اجل عودة اجتماع مجلس محافظة كركوك لتعيين محافظ جديد وبحث الاوضاع العامة في المدينة".

فيما تظاهر المئات من مواطني كركوك، اليوم الخميس, وسط المدينة، مطالبين بطرد وسائل الإعلام التابعة لمسعود بارزاني والتي تقوم "بتحريض المكونات على بعضها".

وذكرت وسائل اعلام محلية ان المئات من مواطني كركوك من العرب والتركمان والكرد طالبوا بضرورة طرد وسائل الإعلام التابعة لمسعود بارزاني من المحافظة  كونها تبث المخاوف والشائعات بين مكونات المحافظة، فضلا عن انها تحاول إيصال رسائل خبيثة للذين غادروا المدينة بسبب هذه الشائعات.

واضافت ان المتظاهرين أكدوا في شعارات رفعوها أن كركوك مدينة للتعايش السلمي بين مكونات المحافظة ولا نسمح لأي شخص أن يوقع بيننا الفتنة, لأننا عراقيون جميعا وبلدنا هو العراق الذي نحترم قوانينه. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات