السبت 25 تشرين الاول , 2015

الامن والدفاع: خمسين الف جندي من قوات النخبة سيشاركون بتحرير الموصل

اكدت لجنة الامن والدفاع النيابية مشاركة نحو 50 الف جندي في عمليات تحرير الموصل، فيما اعلنت عن تبنيها وساطة لحل الخلافات بين وزير الدفاع وقائد عمليات نينوى.

وقال مقرر اللجنة النائب عن التحالف الكردستاني شاخوان عبد الله ان "اللجنة النيابية اجتمعت مع قيادة عمليات تحرير نينوى للوقوف على متطلبات القيادة والعقبات امام الشروع بتحرير الموصل لغرض الاسراع بعملية التحرير في غضون الفترة المقبلة".

واوضح ان "هيكلية قيادة عمليات التحرير باتت كاملة لكن هناك خلافات بسيطة جدا ستبادر لجنة الامن والدفاع الى حلها بالتنسيق مع الحكومة، ونأمل خلال الاشهر القليلة المقبلة ان يتم عمليا انطلاق خطوات تحرير الموصل".

واضاف عبد الله ان "هناك اشكالية بين وزير الدفاع وقائد عمليات تحرير الموصل الذي لم يتم ترشيحه من قبل الوزير، فضلا عن خلافات بسيطة اخرى بين وزارة الدفاع وقيادة عمليات التحرير".

وبين انه "تم التطرق الى الية التنسيق بين الجهات المعنية بتحرير الموصل لان التحالف الدولي سيكون له دورا كبيرا في تحرير الموصل من خلال الطلعات الجوية ودور المستشارين في قيادة العمليات المشتركة ومساهمة حكومة اقليم كردستان ايضا".

وبشأن العدد المتوقع مشاركته في تنفيذ عملية تحرير الموصل، رد عبد الله بالقول ان" نحو 50 الف جندي من قوات النخبة سيشاركون في عملية التحرير مع الغطاء الجوي لطيران التحالف الدولي".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات