الخميس 06 تشرين الاول , 2017

السفير الأمريكي الجديد لبوتين: قاتلنا معا وسنصلح علاقاتنا ونتجاوز الخلافات !

أعرب سفير أمريكا الجديد بموسكو، جون هانتسمان، عن أسفه لتخفيض عدد موظفي سفارة بلاده في روسيا، معتبرا الفترة الراهنة هي الأصعب، ومتعهدا بالسعي لإصلاح العلاقات وتجاوز كل ما يعكرها.

وقال السفير لقناة "فوكس نيوز" الإخبارية اليوم الجمعة في واشنطن إنه "أمر محزن حقا أن تكون روسيا قد قررت تقليل وجودنا الدبلوماسي على أراضيها بشكل كبير، ونحن نعلم جميعا أن العالم يمر بأوقات عصيبة، وربما كانت أصعب فترة منذ الحرب الباردة".

وأضاف السفير هانتسمان الذي من المقرر أن يلتقي الرئيس دونالد ترامب اليوم في البيت الأبيض، لإطلاعه على مضمون لقائه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء الماضي: "لقد قاتلنا جنبا إلى جنب في الحروب، كنا على الجانب نفسه في مختلف القضايا، ولكن العلاقات الثنائية اليوم وصلت إلى الدرك الأسفل الذي لم تبلغه طوال الوقت".

واعتبر هانتسمان، أن أكبر تحد له كسفير لبلاده لدى روسيا، سيكون السعي لإظهار إمكانية: "أننا نستطيع تحقيق نتائج إيجابية في هذه العلاقات وجعلها أفضل للشعبين الأمريكي والروسي".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات