الثلاثاء 04 تشرين الاول , 2017

قائد شرطة كربلاء: خطة أمنية محكمة خاصة بذكرى دفن الأجساد الطاهرة

قال قائد شرطة محافظة كربلاء المقدسة والمنشآت، اللواء أحمد علي زويني، لمراسل وكالة النبأ للأخبار، إنّ "قيادة شرطة المحافظة جهّزت قواتنا الأمنية في المرحلة الثانية من خطة شهر محرّم الحرام، إذ وضعت خطة أمنية مُحكمة خاصّة ليوم الثالث عشر من هذا الشهر الأليم، ذكرى دفن الأجساد الطاهرة لشهداء واقعة الطف الأليمة، واستنفرت كافّة استعداداتها وتحضيراتها الأمنية للمُباشرة بتنفيذها من خلال غلق الطرق التي يمر بها موكب عزاء بني أسد ومواكب القبائل والعشائر العربية الأصيلة نحو المراقد المقدّسة "مضيفاً "كما تمّ توزيع مفارز وقوّات أمنية على نقاط بعيده عن مركز المدينة تحسّباً لأي استهداف غير المُباشر من العناصر الإرهابية، بالإضافة الى تكثيف الجُهد الاستخباري والمعلوماتي في كل أنحاء المحافظة".

واضاف زويني: "تنفيذاً لمقرّرات المرحلة الثانية من خطة شهر محرّم الحرام، باشر معاون قائد الشرطة، العميد الحقوقي جاسم المسعودي، بتعزيز الخطة الأمنية بقطعات وأفراد من مقر القيادة وتقسيمهم على كافة الأفرع والأزقة المؤدّية الى مركز المدينة وبإمرة ضباط المقر وحسب التوجيهات لتوفير المناخ الأمني المُناسب للمعزّين بهذه المناسبة الخالدة".

واشار الى "مباشرة مدير قسم مُكافحة المتفجّرات بنشر مفارزه الأمنية لتنفيذ مُقرّرات خطة ذكرى دفن الأجساد الطاهرة لبيت رسول الله (عليهم السلام)، كما استنفرت الأطواق الأمنية جميع منتسبيها من أجل توفير الحماية الكافية للجموع المؤمنة المعزّية مع قبيلة بني أسد لتأدية شعائرهم الدينية المقدّسة بأمن وأمان ".

منوّهاً الى "الاشراف المُباشر من قبل آمر شؤون الأفواج القتالية وآمر فوج طوارئ كربلاء الرابع على التفتيش الدقيق للأشخاص ضمن قاطع المسؤولية للحفاظ على الأمن والاستقرار وأرواح ومُمتلكات المواطنين والزائرين الكرام".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات