الخميس 23 تشرين الاول , 2015

المرجعية تطالب بتنظيم الشعائر الحسينية والحفاظ على قدسيتها والتعاون مع الجهات الامنية

طالبت المرجعية الدينية، اليوم الجمعة، بتنظيم الشعائر الحسينية بما يحفظ قدسيتها وهيبتها، فيما شدد على أهمية التعاون مع الجهات الامنية من أجل حدوث أي خرق امني.

وقال معتمد المرجعية الدينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة التي أقيمت في الصحن الحسيني بكربلاء المقدسة، إن "المطلوب من جميع المعزين بذكرى استشهاد الإمام الحسين (عليه السلام) إقامة المراسم، ومنها ركضة طويريج، بما يحفظ قدسيتها وهيبتها وتنظيمها بالتعاون مع الجهات الامنية المعنية لئلا يحدث أي خرق امني".

وأضاف الكربلائي، "كما نؤكد على ضرورة ان نستلهم جميعا من المبادئ التي انطلق منها الإمام الحسين في حركته الإصلاحية العظيمة ونسعى الى تطبيقها في حياتنا الفردية والاجتماعية"، موضحا أن "من أهم ما يتمثل به ذلك، في هذا الوقت، هو تعزيز الدعم والاسناد للمقاتلين الابطال في جبهات القتال ورفع معنوياتهم ومساعدتهم على أداء واجبهم ومن ذلك توفير العيش الكريم لعوائلهم ومعالجة جرحاهم وتقديم العون للمحتاجين وكفالة أيتام شهداءهم".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات