السبت 24 ايلول , 2017

بارزاني: فقدنا الأمل في استمرار البقاء مع العراق

قال رئيس اقليم كردستان، مسعود بارزاني، الاحد، إنه "يمكن تقسيم العلاقات مع بغداد إلى مرحلتين الأولى من الحرب العالمية الأولى إلى 2003 والثانية من 2003 إلى الآن"، مضيفا لقد "أخبرنا جميع الأطراف برغبتنا في إجراء الاستفتاء سابقاً لأننا فقدنا الأمل في استمرار البقاء مع العراق".

وأوضح في كلمة له قبل ساعات من بدء إجراء الاستفتاء، اليوم 24 أيلول 2017، أن"الكرد تعرضوا قبل عام 2003 لعمليات الأنفال والتهجير والإعدام والقصف بالكيماوي"، مضيفا أنه لولا شعب كردستان لما تم إقرار الدستور الحالي الذي رفضته أربع محافظات عراقية.

وأشار إلى أن "الحملات الانتخابية التي كانت تجري خلال انتخابات العراق، كان كل من ينتهك حقوق الكرد يفوز، ويحصل على أصوات انتخابية أكثر، كما تم انتهاك مبدأ الشراكة وخرق الدستور ومنها المادة 140، إضافة إلى منع تسليح البيشمركة وقطع لقمة العيش عن شعب كوردستان"، وتابع "سعينا كثيراً لمعالجة هذه الأوضاع مع بغداد والمجتمع الدولي لكن بغداد هي من رفضت قبولنا، حسب تعبيره.

وأضاف بارزاني أننا "مستعدون لإجراء مفاوضات مع بغداد بعد الاستفتاء قد تدوم لعام أو عامين أو فترة أطول"، متسائلا ما هي الجريمة الناجمة عن تعبير شعب عن رأيه؟!.

وتابع رئيس إقليم كردستان "نطمئن النازحين بأنهم سيبقون أهل الدار في كردستان لحين استعادة مناطقهم"، مضيفا "نرغب باستمرار التنسيق والتعاون بين البيشمركة والجيش العراقي وقوات التحالف الدولي".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات