الخميس 08 ايلول , 2017

نائب يحذر من فتنة في ديالى بسبب إشراك المناطق التنازع عليها باستفتاء كردستان

حمل عضو مجلس النواب عن ديالى فرات التميمي، اليوم الجمعة، مجالس المناطق المتنازع عليها داخل المحافظة مسؤولية ما وصفه بـ"الغليان الشعبي" الذي برز مؤخرا بسبب موافقتها على إجراء استفتاء إقليم كردستان، فيما أبدى خشيته من اندلاع "فتنة".

وقال التميمي في حديث صحفي، إن "مجالس الوحدات الإدارية المتنازع عليها في ديالى عمدت الى اتخاذ قرارات غير قانونية وليس من ضمن صلاحياتها تضمنت الموافقة على المشاركة باستفتاء إقليم كردستان، ما خلق أزمة بدأت تتسع يوما بعد أخر بسبب وجود رفض من اغلب مكوناتها للاستفتاء".

وحمل التميمي مجالس الوحدات المتنازع عليها مسؤولية "الغليان الشعبي الحاصل الآن"، عازيا السبب الى "انها لم تكن موفقة في قراراتها".

وتابع، أن "أية تداعيات تحدث يتحمل وزرها من الناحية القانونية من وافقوا على إجراء الاستفتاء لأنها غير قانونية"، معربا عن خشيته من "اندلاع فتنة في المناطق المتنازع عليها في ظل وجود من يحاول إثارة الأوضاع ونشر الشائعات المغرضة".

وأكد التميمي، أن "المناطق المتنازع عليها تعاني بالأساس من تحديات أمنية لوجود خلايا لداعش في محيطها، ما يجعلها في وضع لا تحسد عليه"، داعيا الى "ضرورة حسم ملف الاستفتاء من خلال رفضه لأنه غير قانوني وليس من صلاحيات المجالس المحلية".

وكانت عدة مجالس محلية في المناطق المتنازع عليها بديالى وافقت على إجراء استفتاء إقليم كردستان في أيلول الجاري. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات