الأثنين 05 ايلول , 2017

مقتل المفتي العام لداعش في الحويجة وارتفاع وتيرة استهداف منازل قادة التنظيم

أُعلن في كركوك عن مقتل ما يسمى بـ"المفتي العام" لعصابات داعش الإجرامية بضربة جوية استهدفته ومجموعة من الإرهابيين الفارين من الحويجة جنوب غرب المحافظة.

وأكد مصدر مطلع في كركوك مساء امس الاثنين أن قصفاً جوياً استهدف رتلاً لإرهابيي داعش أثناء سيره على طريق زراعي في أطراف ناحية الرياض غربي المحافظة.

مشيرا الى أن أدى إلى تدمير ثلاثة من مركبات الرتل ووقوع خسائر بشرية في صفوف الإرهابيين، مبينا أن ما يسمى بـ "المفتي العام لولاية كركوك" قتل في القصف الجوي مع عدد من مرافقيه أثناء محاولتهم الفرار من قضاء الحويجة الذي من المرتقب أن يشهد عملية عسكرية واسعة للقضاء على تواجد الإرهابيين فيه وفي المناطق التابعة له ومنها ناحية الرياض.

وفرض عناصر داعش حظر تجوال جزئي شمل بعض الأحياء الشرقية لقضاء الحويجة جنوب غرب كركوك عقب مهاجمة منزل مسؤول أمنية التنظيم في مركز لقضاء بقنبلة يدوية أسفرت عن إصابة احد أبنائه بجروح.

وارتفعت وتيرة استهداف منازل قادة ومسلحي داعش ارتفعت مؤخرا في الحويجة ومحيطها بسبب وجود تيارات مناوئة للتنظيم بدأت تنشط بشكل لافت. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات