السبت 03 ايلول , 2017

تزايد اعداد اليهود في كردستان وممثلهم يتطلع لزيادة العلاقة مع اسرائيل

قدّر ممثل الجالية اليهودية في إقليم كردستان العراق شيرزاد مامساني عدد العائلات اليهودية في الإقليم بالمئات، وقال إن بعضها عاد بعد عام 2003.

وقال مامساني في حديث لاذاعة امريكية، ان العائلات اليهودية فضلت العودة إلى كردستان من أجل الممتلكات والأقارب.

وأوضح أن يهود العراق يطالبون بتعويضات عن الخسائر والأضرار التي لحقت بهم جراء السياسات التي انتهجتها الحكومات العراقية السابقة ضدهم.

وأشار إلى أن اليهود في كردستان العراق أصبحوا يتمتعون بحقوقهم الدينية والثقافية، بعد أن نجحت المساعي في تشريع قانون يحمي حقوق الأقليات صوت برلمان الإقليم عليه عام 2015.

وقال مامساني إن ممثلية اليهود في إقليم كردستان تعمل على استرجاع حقوق اليهود التي سلبت منهم وفي مقدمتها حق المواطنة وإعادة ممتلكاتهم.

وحمّل مامساني الحكومات العراقية المتعاقبة مسؤولية ما تعرض له اليهود من اضطهاد، وقال إن خمسة أشخاص فقط من اليهود يعيشون حاليا في بغداد.

وذكر أن داعش دمر العديد من المراقد والمواقع والمعابد اليهودية، كتفجير مزار النبي يونس بالإضافة إلى سرقة آثارهم في الموصل، حسب تعبيره.

أما بشأن استفتاء استقلال كردستان العراق، فأوضح مامساني أن استقلال الإقليم بعد إجراء الاستفتاء سيمهد الطريق أمام تعزيز التبادل الثقافي مع إسرائيل. انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات