الأربعاء 31 آب , 2017

الرقابة الصحية في كربلاء تضبط أكثر من ثمانية أطنان من مادة الطرشي في معمل متخفي

قال مدير شعبة الرقابة الصحية، الدكتور أحمد فيصل، اليوم الخميس، إن شعبته تمكنت من وضع اليد على (5.8) طن من مادة الطرشي (محلي المنشأ)"، مضيفاَ إن "معلومات وردت الى الشعبة من أحد المواطنين، ساعدت على رصد هذه الكمية، حيث تم ضبطها في أحد المعامل (المتخفية) عن أنظار الشعبة في حي الحوراء".

واشار إن "المادة المحجوزة كانت معبأة في براميل بلاستيكية بلغ عددها (57) برميل ، سعة الواحد منها ( 150) كغم".

وتابع إن "فرق الرقابة الصحية، وبمشاركة مكتب مديرية مكافحة الجريمة الإقتصادية المنظمة، باشرت بحجز الكمية ومصادرتها، بعد التأكد من إنها غير صالحة للاستهلاك البشري، كونها مخزونة في ظروف سيئة جداَ، الى جانب إصدار أمر إداري بغلق المعمل".

مبيناً إن "الفحص كشف عن وجود تغير في اللون وعفونة مع إنبعاث رائحة كريهة منها"، فضلاَ عن إن "صاحب المعمل غير مُجاز صحياَ"، وزاد إنه "تم إتلاف المادة، وفق محضر رسمي بموجب نظام الأغذية رقم ( 4) لسنة 2011 وحسب قانون الصحة العامة رقم (89) لسنة 1981، وبحضور صاحب العلاقة".

وأكد فيصل إن "فرق الرقابة الصحية ماضية بعمليات التفتيش والتدقيق لمنع وصول أي مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك البشري إلى أسواق المحافظة كونها تشكل خطراً على حياة المواطنين"، داعياَ في الوقت ذاته المواطنين إلى "التعاون مع الفرق الرقابية الصحية، والإخبار عن المواد الغذائية منتهية الصلاحية والتالفة في المحال والأسواق التجارية، فضلاَ عن المطاعم والفنادق". انتهى /خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات