الأربعاء 31 آب , 2017

الصيادي يتهم الحكومة بتسليم امن العراق وشعبه بيد شركات الارهاب

اتهم النائب عن ائتلاف دولة القانون كاظم الصيادي، الخميس، الحكومة العراقية بمخالفة الدستور وتهديد امن واستقرار البلد وتسليم المواطنين بيد شركات الارهاب والقتل.

وقال الصيادي في حديث صحفي، ان "الحكومة العراقية تهدد امن واستقرار العراق وتخالف الدستور"، مبينا ان"الحكومة سلمت امن العراق ومواطنيه بيد شركات الارهاب والقتل وبيد مرتزقة وعصابات دولية من خلال توقيع عقد مع شركات تسمى بالامنية وهي متورطة بقتل العراقيين".

واضاف الصيادي، ان "هذا يثبت ضعف الدولة وعدم قدرتها على تولي الامن الداخلي وحفظ امن المواطن، اضافة الى ان العقد يتضمن الكثير من شبهات الفساد".

وكان عضو لجنة الامن والدفاع النيابية النائب موفق الربيعي كشف في، (13 ايار 2017)، عن تفاصيل شركة اولف الامنية المفترض انها ستتولى حماية الطريق الدولي بمحافظة الانبار، مشيرا الى ان شركة اولف هي نفسها شركة بلاك ووتر الامريكية التي قتلت واصابت العشرات من العراقيين في ايلول من العام 2007.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات