الأحد 19 تشرين الاول , 2015

برلماني يطالب الهجرة والخارجية بإعادة مهاجرين عراقيين تعرّضوا للإعتداء في بولندا

طالب النائب عن التحالف الوطني العراقي مناضل الموسوي، اليوم الأحد، وزارة الخارجية بالمساعدة لعودة العراقيين المهاجرين إلى بولندا بعد أن تعرّضوا للإعتداءات، فيما أكد إن القنصلية العراقية هناك لم تتّخذ أي إجراء بشأن مساعدتهم.

وقال الموسوي خلال مؤتمر صحفي عقده في مبنى البرلمان "إن معاناة المهاجرين العراقيين إلى أوروبا مستمرة وهم يواجهون مصير أسوأ من المصير في بلدهم" مؤكداً إن "المهاجرين في بولندا تفاجأوا بسرقة أموالهم وهواتفهم النقالة والتعامل معهم بطريقة غير إنسانية من خلال تعرضهم للضرب من قبل السلطات البولندية".

كما طالب الموسوي وزارة الهجرة والمهجرين والخارجية بمساعدة هؤلاء العراقيين من خلال إرجاعهم إلى بلدهم مشيراً الى "إن السفارة الباكستانية في بولندا أرجعت مواطنيها المهاجرين خلال خمسة أيام في حين إن القنصلية العراقية هناك لم تتّخذ أي إجراء بشأن مساعدتهم".

يذكر إن الأشهر القليلة الماضية شهدت هجرة قرابة نصف مليون عراقي 70% منهم شباب نتيجة تردّي الأوضاع في البلد .

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات