الخميس 04 آب , 2017

الصدر يؤكد أن قانون الانتخابات الحالي حاضنة للإرهاب ويدعو لتحديد موعد الانتخاب

أكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الجمعة، أن قانون الانتخابات بالصيغة الحالية يمثل "حاضنة للإرهاب"، داعيا إلى إجراء الانتخابات في موعدها المحدد.

وقال الصدر خطاب متلفز بث أثناء التظاهرات التي دعا إليها في ساحة التحرير، إنه " من الضروري إجراء الانتخابات في موعدها بلا تمييز، ووجوب إشراف الأمم المتحدة على المفوضية الانتخابات ما لم يتم تغييرها"، موضحا أن "قانون الانتخابات بالصيغة الحالية يمثل (حاضنة للإرهاب)".

ودعا زعيم التيار الصدري، إلى "دمج العناصر المنضبطة في الحشد الشعبي بالمؤسسة الأمنية وسحب السلاح من الجميع"، مستطردا بالقول "يجب أن يكون السلاح بيد الدولة حصرا".

وأشار الصدر إلى أن رئيس الوزراء، حيدر العبادي، "ملزم بإكمال مسيرة الإصلاح"، داعيا إلى الإسراع بإعادة النازحين وإعمار المدن المستعادة من تنظيم داعش، وإلى "مسك الأراضي المحررة من قبل القوات العراقية".

هذا وتظاهر الالاف من ابناء التيار الصدري، مساء اليوم الجمعة، في ساحة التحرير تلبية لنداء زعيم التيار مقتدى الصدر، للمطالبة بالقضاء على الفساد.

هذا ودعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، يوم امس الخميس، إلى تظاهرة مليونية حاشدة يوم غد الجمعة، في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد وباقي المحافظات، فيما حذر من أن تكون التظاهرة دون المستوى المطلوب.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات