الخميس 16 تشرين الاول , 2015

اوباما يناقش اردوغان التعاون بشان سوريا والبنتاغون يسقط ذخيره لمقاتلين عرب

ناقش الرئيس التركي رجب طيب اردوغان والرئيس الامريكي باراك اوباما اثناء اتصال هاتفي ليل الخميس تعزيز التعاون في الحرب ضد متشددي تنظيم الدولة الاسلامية والخطوات التي يمكن اتخاذها بشان الانشطة العسكرية الروسية في سوريا.

وقال مكتب اردوغان في بيان "أكد الزعيمان هدفهما المشترك لزيادة الضغوط العسكرية على داعش (تنظيم الدولة الاسلامية) وتقوية المعارضة المعتدلة لايجاد الظروف المناسبة لانتقال سياسي في سوريا."

واضاف البيان ان اوباما نقل الي اردوغان تعازيه في ضحايا التفجيرين الانتحاريين اللذين وقعا يوم السبت في انقرة وقال ان الولايات المتحدة تتضامن مع تركيا ضد التهديدات التي تواجهها.

فيما قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، الخميس، إن عملية نفذتها مطلع هذا الأسبوع وأسقطت خلالها ذخيرة قد سلمت بنجاح لقوات من عرب سوريا.

وعلى عكس بيان سابق قالت الوزارة إنه لا يوجد دليل على أن "أيا من هذا العتاد قد ذهب إلى جماعات أخرى".

وصحح بيان البنتاجون الموقف بعدما قال المتحدث باسمه بيتر كوك في مؤتمر صحفي يوم الخميس إن قوات كردية حصلت على ما يبدو على بعض الأسلحة في هذه العملية.

ونفذت أمريكا عملية إسقاط الأسلحة جوا كجزء من إستراتيجيتها لتسليح قوات برية في سوريا لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات