الأربعاء 27 تموز , 2017

اللكاش يتهم جيوش تواصل اجتماعي في كردستان بالتطبيع الالكتروني مع اسرائيل

أكد النائب عن التحالف الوطني محمد اللكاش، اليوم الخميس، ان الحملات المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي وهاشتاغ "كلنا اسرائيل" هي "مدفوعة الثمن"، مشيرا الى ان هذه الحملات تقف وراءها جيوش الكترونية تابعة للموساد الاسرائيلي المتوغل بمناطق عدة ب‍العراق من بينها كردستان.

وقال اللكاش في حديث صحفي، ان "جيوشا الكترونية وهمية مدفوعة الثمن بدأت بحملات لغسيل ادمغة الشباب من خلال اطلاق هاشتاغات داعمة للكيان الصهيوني"، مبينا ان "عدم التقنين بقضية الاتصالات والمعلوماتية جعلت هنالك فسحة لظهور جيوش الكترونية وهمية".

واضاف اللكاش ان "الشعب العراقي ذا طابع متدين وبالعادة مترسخة في اذهان جميع العراقيين حب فلسطين وقضيتها، حيث ان اكثر من نادى بالقضية الفلسطينية هو الشعب العراقي وجعلها قضية مركزية"، لافتا الى ان "اغلب تلك الجيوش الوهمية الالكترونية التي يقودها افراد قلائل مدفوعي الثمن خاصة من المخابرات الاسرائلية المتوغلة في مناطق شمال العراق بأقليم كردستان".

وتابع اللكاش ان "شبابنا بالاغلب من اسر متدينة تحمل الروح الوطنية، ومثل هكذا حملات معروفة ولاتخفى على الجميع ان الموساد الاسرائلية موجودة في بعض مناطق العراق وخاصة باقليم كردستان وتعمل على اثارة هكذا حملات"، مشددا على ان "الشباب العراقي الوطني المتدين بريء من هكذا شعارات".

واكد اللكاش ان "تبرير تلك الهاشتاكات بانها رد فعل على تصرفات بعض المحسوبين على الشعب الفلسطيني لا تعطي مبرر لهكذا شعارات لان ثوابتنا الوطنية والدينية اكبر من تلك الحملات والتصرفات".

وانتشرت في عدد من صفحات الفيسبوك، صورا تظهر تضامن عراقيين مع اسرائيل، فيما اكد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي ان الحملة كاذبة ومحاولة للاساءة للشعب العراقي. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات