الأربعاء 27 تموز , 2017

عمليات الفرات الاوسط وشرطة كربلاء تنهي استعداداتهما للمباشرة بحماية قوافل حجاج بيت الله الحرام

اكد قائد شرطة محافظة كربلاء المقدسة اللواء، احمد علي زويني، ان القوات الأمنية في كربلاء المقدسة وقيادة عمليات الفرات الأوسط أنهت استعدادها لتأمين الحماية الأمنية لجميع قوافل حجاج بيت الله الحرام المارين عبر أراضيها إلى الديار المقدسة.

وقال زويني خلال المؤتمر الذي عقد في مقر قيادة عمليات الفرات الأوسط برئاسة قائد العمليات اللواء الركن، قيس خلف المحمداوي، "تمت مناقشة أهم الاستعدادات لتوزيع المهام على قادة المحاور وأمراء الافواج حيث تضمنت نشر الدوريات والمفارز على طول الطريق الذي تسلكه هذه القوافل ومرافقة القوافل من قبل القوات الامنية الى نهاية الحدود الادارية للمحافظة باتجاه منفذ عرعر الحدودي" 

واضاف زويني "حددنا أهم محاور الخطة الامنية وتم دراستها تفصيليا مستفيدين من دراسة كافة السلبيات والايجابيات من الخطط السابقة".

وتابع "وسعنا الأطواق الأمنية حول المدينة ونشر العناصر الأمنية في كل مكان من المدينة، في المزارع والمرتفعات والصحاري والطرق الريفية التابع لحدود مسؤولياتنا، استعدادا لانطلاق الخطة الأمنية،  وتم تجهيز هذه القوات بالعديد من أجهزة كشف المتفجرات والأسلحة والمعدات،  وتم توزيعها بالكامل على السيطرات الخارجية والداخلية وخصوصا الطرق التي يسلكها الحجاج مع زج العناصر الاستخبارية والمعلومات في الاقضية والنواحي وخصوصا اماكن تجمع الحجاج والمودعين لاهاليهم".

موضحاً بانه "تم أجراء المسح الميداني بأجهزة كشف المتفجرات لكافة الطرق الرئيسية وأماكن استراحة الحجاج ونقاط الاستلام والتسليم وأماكن التجمع داخل المدينة".

وتابع "أننا دربنا قواتنا وجهزناهم بأحدث الأسلحة وقسمنا الأمرين حسب الكفاءة لقيادة القطعات العسكرية كذلك تم تامين أماكن تجمع الحجاج مع الاحتفاظ بقوة احتياطية مناسبة ذات قوة نارية كثيفة وقابلية على الحركة وأكد ان قواتنا على أتم الاستعداد لاستقبال الحجاج موكدا على جميع القوات المشتركة في الواجب الحفاظ على قوتها القتالية والأسلحة والمعدات والتجهيزات لتقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام للعام الحالي".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات