الأربعاء 27 تموز , 2017

الشرطة النهرية في كربلاء تنتشل جثتان لشاب وطفل قضيا غرقاً (صور)

اعلنت مفارز الشرطة النهرية في كربلاء المقدسة والمنشآت انها انتشلت جثتان لشاب وطفل قضيا غرقاً في نهر الفرات، في حين حذرت قيادة شرطة كربلاء من تزايد هذه الظاهرة التي تتفاقم حدتها مع ارتفاع درجات الحرارة ولجوء أغلب الشباب والأطفال إلى السباحة في النهر بالرغم من عدم معرفتهم بالسباحة.

المتحدث باسم شرطة كربلاء الرائد احسان الاسدي قال لمراسل وكالة النبأ للأخبار "ضرورة متابعة الاباء لأبنائهم وعدم تركهم في الانهر عرضة للغرق والموت بالإضافة إلى الأمراض الناجمة عن الحرارة المرتفعة وضرورة تعليمهم السباحه أو لبس النجادات وغيرها من إجراءات السلامه حرصا على حياتهم".

واضاف الاسدي انه "بعد توفر معلومات عن حادث غرق في نهر الفرات وفي حادثين منفصلين سارعت مفرزة قسم شرطة النجدة النهرية، التابعة الى قيادة شرطة كربلاء المقدسة والمنشآت، انتشال الجثة الاولى لشاب يبلغ من العمر 25 عاماً من نهر الفرات في منطقة الوند شمال المحافظة".

وتابع "بعد ثلاثة أيام وفي حادث منفصل اخر استخبرت مفارزنا المرابطة في نهر الفرات شرقي المحافظة وبالتحديد في منطقة الهندية، عن وجود حالة غرق لطفل يبلغ من العمر خمسة أعوام وبعد التحري تم انتشال الجثة".

وتابع تم اتخاذ الإجراءات القانونية الاصولية من قبل المراكز وتم إرسال الجثتان إلى الطب العدلي لتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة وتسليمه إلى ذويه الذين لم يطلبوا الشكوى كون الحادث قضاء وقدر اثناء محاولتهم السباحة لرتفاع درجات الحرارة .

 وتضم الشرطة النهرية في كربلاء طاقماً متميزاً من الغواصين الذين يعملون في عموم المحافظة على مدار الساعة. للحفاظ على ارواح المواطنين من الغرق في الانهر.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات